صحيفة الاتحاد

الرياضي

آشوك تزيح بيس وتتسلق نحو القمة

شمسه سيف (أبوظبي)

واصلت بطولة فاطمة بنت مبارك المفتوحة لجولف السيدات أمس، منافسات الجولة الأولى من مرحلة التصفيات على أرض نادي جولف شاطئ السعديات، والتي شهدت تسلق «آديتي آشوك» على حساب «لي آن بيس» ضمن جدول الترتيب بفارق ضربتين تحت المعدل، لتحتدم المنافسة بينها وبين شايان وودز على اللقب في اليوم الأخير يوم الغد.
وحافظت آديتي آشوك على أدائها القوي الذي قدمته منذ انطلاق البطولة، على الرغم من تحقيقها ضربة فوق المعدل في 3 حفر، إلا أن تسجيلها ضربة تحت المعدل في 7 حفر، كان كافيا لتسجيلها مجموع 15 ضربة تحت المعدل، وتصدر جدول الترتيب.
وحلت الأميركية شايان وودز في المركز الثاني، بعد أداء قوي حققت فيه ضربة تحت المعدل في 5 حفر وضربة فوق المعدل في حفرة واحدة، لتتبادل المراكز مع لي آن بيس التي تراجعت على الرغم من تصدرها لجدول الترتيب يوم أمس إلى المركز الثالث، بعد أداء ثابت حققت فيه المعدل في معظم الحفر عدا ضربة تحت المعدل في حفرتين وضربة فوق المعدل في حفرتين أيضاً، لتبقى برصيد 12 ضربة وفي مركز متقدم للفوز باللقب.
وتتقاسم لي آن بيس المركز الثالث مناصفة مع الإنجليزية إليانور جيفينز التي سجلت ضربة تحت المعدل في 6 حفر، وضربتين تحت المعدل في الحفرة 11، والمعدل في بقية الحفر، لتحافظ على فرصها في الفوز باللقب في حال تقديم أداء مشابه في اليوم الأخير وتعثر المتصدرين.
أما المركز الرابع بمجموع 11 ضربة تحت المعدل، فحلت فيه كل من السويدية كاميليا لينارث، بعد تحقيق ضربة تحت المعدل في 3 حفر وضربة فوق المعدل في حفرة واحدة، والإنجليزية جورجينا هول التي حققت ضربة تحت المعدل في 4 حفر وضربة فوق المعدل في حفرة واحدة.
وتعليقاً على منافسات اليوم الثالث، قالت نوف علي رئيس قسم الفعاليات في مجلس أبوظبي الرياضي: إن النتائج المتقاربة مع نهاية الجولة الأولى من المرحلة الثانية والأخيرة، تضعنا أمام منافسات مشوقة للغاية في اليوم الأخير من البطولة، سواء بالنسبة للاعبات اللاتي يسعين لنيل اللقب، أو الجمهور المتابع الذي يعتبر المستفيد الأكبر من هذا الأداء القوي الذي تقدمه اللاعبات.
وأكدت نوف أن البطولة شهدت على مدار الأيام الثلاثة الماضية حضوراً جماهيرياً واسعاً من العائلات والهواة والمحترفين، ما يؤكد مكانة أبوظبي العالمية وقدرتها على استضافة مختلف الفعاليات الرياضية الدولية المهمة، فضلاً عن تنظيم العديد من الأنشطة الترفيهية على هامشها، والتي تلقى بشكل متواصل استحسان جميع الزوار والحضور والمتابعين الرياضيين.
من جانبها، اعتبرت مريم المنصوري ممثلة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، أن الأداء القوي والمنافسة المتقاربة كانت عاملاً أساسياً في نجاح نسخة هذا العام من البطولة، حيث من الصعب توقع اللاعبة التي ستفوز باللقب حتى مع اقتراب المنافسات من نهايتها.
وأشارت المنصوري إلى أن دعم الأكاديمية للبطولة يأتي في إطار أهدافها الاستراتيجية، وجهودها الرامية إلى وضع أبوظبي على الخريطة العالمية للرياضة النسائية، من خلال استضافة المسابقات والمنافسات والبطولات الرياضية الوطنية والدولية، إضافة إلى توسيع قاعدة انتشار لعبة الجولف على مستوى الدولة وإدارة المواهب المحلية بالشكل الأمثل للمنافسة عالمياً على أعلى المستويات.
وتختتم البطولة منافساتها مساء اليوم، حيث يمكن للجمهور حضور المنافسات بشكل مجاني عن طريق الحصول على التذاكر من المدخل الرئيسي لنادي جولف شاطئ السعديات أو من خلال زيارة الموقع الإلكتروني للبطولة www.FBMLadiesOpen.com. وتقام البطولة برعاية أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ومجلس أبوظبي الرياضي، وشركة التطوير والاستثمار السياحي، وشركة المسعود للسيارات، والاتحاد للطيران، وفندق ماريوت داون تاون أبوظبي.

«الجولف للجميع» في قرية البطولة
أبوظبي (الاتحاد)

أضفت قرية بطولة فاطمة بنت مبارك لجولف السيدات التي تم تدشينها خصيصاً للجمهور العام، الراغب في مشاهدة المنافسات مباشرة من ميدان نادي السعديات، نوعاً من التشويق والإثارة لجميع لمرتاديها، لما تتضمنه من فعاليات منوعة للزوار الباحثين عن الأجواء الممتعة، وسط منافسات الجولة الأوروبية، من خلال تنوع الفعاليات والأنشطة التي تتبناها قرية البطولة.
واكتظت القرية في يومها الثالث بالعديد من الزوائر من العائلات وأطفالهم، لخوض تجربة ممارسة الجولف على أرض الواقع، خلال الفعاليات المقدمة من قبل رعاة البطولة. وتميزت النسخة الثانية بالعديد من الأجنحة المنوعة والمبتكرة لممارسة الجولف، ولكن من جانب آخر بعيداً عن ممارستها بالطريقة التقليدية على عشب الجولف، يغلب عليها طابع المتعة والإثارة من خلال التصاميم الفريدة للأجنحة وتنوع اللعبات والتحديات. وحرص عدد كبير من الأطفال مع ذويهم لتجربة لعب رياضة الجولف في قرية البطولة.