الاتحاد

الإمارات

مشاريع بحثية بين «مبادلة» وجامعة خليفة

 عبدالله الشامسي وعارف الحمادي لدى توقيع المذكرة (من المصدر)

عبدالله الشامسي وعارف الحمادي لدى توقيع المذكرة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت «مبادلة للاستثمار»، ممثلةً بوحدة الرعاية الصحية في الشركة، مذكرة تفاهم مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا بهدف تعزيز التعاون بين الجانبين لتطوير مشاريع مشتركة تركز على التدريب الطبي والبحث والابتكار في كلية الطب والعلوم الصحية الجديدة بالجامعة بما يتماشى مع أحد الأهداف الرئيسة لرؤية أبوظبي المتمثلة في جعل الإمارة مركزاً معرفياً وتعليمياً مهماً في المنطقة.
وقال المهندس عبد الله عبد العزيز الشامسي، رئيس «مبادلة للرعاية الصحية»: «نسعى من خلال الشراكة مع المؤسسات الأكاديمية المرموقة والرائدة في رفع مستوى التعليم الطبي، إلى تطوير منظومة تعليمية متكاملة وعالمية المستوى في مجال الرعاية الصحية والبحوث الطبية والابتكار بما ينسجم مع أهدافنا نحو ترسيخ مكانة أبوظبي كوجهة رائدة للمعرفة والتعليم الطبي على مستوى المنطقة».
وأضاف الشامسي: «تتيح لنا مذكرة التفاهم الجديدة التعاون مع كلية الطب بجامعة خليفة استكشاف فرص التعاون والتي تشمل الكوادر الطبية التابعة لمبادلة للرعاية الصحية وطلاب وأعضاء هيئة التدريس في كلية الطب والعلوم الصحية».
وبموجب مذكرة التفاهم التي تم توقيعها في مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي، يقوم الطرفان بتحديد مجالات التعاون في مجال الرعاية الصحية، بما في ذلك سُبُل نقل وتطوير المعرفة، وتحسين استخدام المرافق، والتدريب العملي، ورعاية القدرات وتشجيع الابتكارات والأبحاث. من جهته، قال الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا: «تلعب كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة خليفة دوراً هاماً في توسيع نطاق الخدمات الأكاديمية التي تقدمها الجامعة، وبالتالي تعزيز مساهمتنا في تعزيز منظومة الرعاية الصحية في الدولة بما ينسجم وأهداف رؤية أبوظبي 2030. ومن خلال الشراكات مع جهات رائدة مثل شركة مبادلة التي تملك العديد من المرافق الطبية المتميزة، نتطلع إلى الارتقاء بكلية الطب في جامعتنا حتى تصبح مؤسسة أكاديمية رائدة في مجال التعليم والبحوث والابتكارات الطبية».
يذكر أن كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة خليفة هي أول كلية طب في المنطقة تنضم للجنة تنسيق التعليم الطبي، وتتميز ببرنامجها لمرحلة ما بعد البكالوريوس، والذي من خلاله تمنح الطلبة فرصة التخصص في أي من فروع الطب في الولايات المتحدة الأميركية وكندا.
ويعتبر برنامج الدراسات العليا لدرجة (دكتور في الطب) الأول من بين العديد من البرامج التعليمية المخطط لها في كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة خليفة. ويشمل البرنامج خمسة موضوعات رئيسية، وهي: العلوم الطبية الحيوية والطب السريري والطب والمجتمع والطب العام، إضافة إلى البحوث والتكنولوجيا والابتكار.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد يترأس اجتماع مجلس إدارة صندوق أبوظبي للتنمية