الاتحاد

الملحق الرياضي

حلبة ياس "نيو لوك" في احتفالية العقد الأول

حلبة ياس "نيو لوك" في احتفالية العقد الأول

حلبة ياس "نيو لوك" في احتفالية العقد الأول

مصطفى الديب (أبوظبي)

أعلنت حلبة مرسى ياس إطلاق عدد من البرامج الترفيهية الجديدة، على هامش استضافة جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا-1 نهاية نوفمبر المقبل، وأطلقت الحلبة مجموعة من الجوائز القيمة، على رأسها فوز 10 من حاملي تذاكر الحدث بتجارب فريدة من نوعها خلال المنافسات، لاسيما متابعة لحظة الانطلاق من على خط الانطلاق، فضلاً على دخول جراجات الفرق، ومقابلة النجوم والسائقين في منطقة البادوك.
ولن تكون الجوائز العشر هي فقط الجديد الذي سوف تقدمه حلبة مرسى ياس خلال احتفالها باستضافة الحدث لعشر سنوات، حيث تقوم الإدارة حالياً باستحداث مجموعة من الأنشطة، فضلاً على تغيير مجموعة الأنشطة المصاحبة للجولة لتكون مواكبة مع هذه الاحتفالية التاريخية، وسوف تظهر الحلبة بحلة مغايرة من الجوانب كافة، حيث ستتخذ «نيو لوك» في الألوان الخاصة بالمباني، وكذلك واحات الجماهير التي سوف توجد خصوصاً خلف المدرج الرئيس.
وعلى صعيد بيع التذاكر، فقد أعلنت ياس زيادة قدرها 10% في المبيعات عن مبيعات الفترة نفسها العام الماضي، الأمر الذي يؤكد أن عشاق السرعة لديهم رغبة كبيرة في متابعة الجولة الختامية من أرض الأحلام أبوظبي.
واضطرت الحلبة إلى زيادة تذاكر منطقة تلة أبوظبي بنسبة 20% (1000) تذكرة بعد نفاد الكمية المحددة لهذه المنطقة والمقدرة بخمسة آلاف تذكرة.
من جانبه، وعد الطارق العامري الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس بمواصلة الإبداعات للسنة العاشرة على التوالي، وقال عقب الإعلان عن مجموعة من الأنشطة الترفيهية أمس: من المؤكد أن الاحتفال بمرور عشر سنوات على استضافة ياس للجولة الختامية للفورمولا- 1 سيكون مختلفاً بكل المقاييس، وسوف يكون بحلة مختلفة ومذاق ممتع.
وأضاف: لقد اعتاد الجميع السعادة مع ياس، ولن تكون هناك غيرها في انتظار زوار الحدث هذا العام، خصوصاً على صعيد الأنشطة الترفيهية وواحات الجماهير.
ووعد العامري بأن تكون الإثارة حاضرة والمتعة عنواناً لمختلف الفعاليات التي سوف تكون داخل أروقة الحلبة، وشدد على أن نسخة هذا العام ستكون مختلفة خارج المضمار وفي الميدان خلال السباق، لاسيما أن اللقب العالمي لم يحسم حتى الآن، مشيراً إلى أن فارق الأربعين نقطة بين المتصدر هاملتون والوصيف فيتل ليس كبيراً خصوصاً أن هناك ست جولات متبقية، ويمكن حدوث العديد من المفاجآت بها.
وتمنى العامري أن يكون التوفيق حليف الجميع في هذا المحفل الرياضي الكبير، وأن تواصل أبوظبي إبداعاتها على الصعيد التنظيمي، حيث إنها دائماً ما تكون مثالاً يحتذى به على الصعيد العالمي في استضافة الأحداث الكبرى.

اقرأ أيضا