الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يشهد افتتاح مؤتمري «اكتشاف الأدوية» و«التقنية الحيوية» بجامعة الشارقة

سلطان القاسمي يكرم أحد المتحدثين بحضور مدير جامعة الشارقة(من المصدر)

سلطان القاسمي يكرم أحد المتحدثين بحضور مدير جامعة الشارقة(من المصدر)

لمياء الهرمودي (الشارقة)

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة صباح أمس، افتتاح المؤتمر الدولي السابع لاكتشاف الأدوية والعلاج والمؤتمر الدولي الرابع للتقنية الحيوية في كليات الطب بجامعة الشارقة.
بدأت أولى فعاليات افتتاح المؤتمرين بالسلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم ثم ألقى الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة كلمة رفع فيها أسمى آيات الشكر والامتنان لصاحب السمو حاكم الشارقة لرعايته وتشريفه للمؤتمرين وعلى دعمه الدائم والمتواصل لجميع فعاليات جامعة الشارقة.
ورحب النعيمي بضيوف المؤتمرين بمن فيهم العلماء الحائزين على جائزة نوبل الدكتور فريد مراد، والأستاذ الدكتور تسور هاوزن، والدكتور جون ماري لين، والمتحدث البارز الدكتور ريتشارد أتكينسون، والرئيس المشارك للمؤتمر الدكتور عطاء الرحمن، إلى جانب الزملاء، ونواب رؤساء الجامعات، والعمداء، والمديرين، وأعضاء هيئة التدريس، وطلاب جامعة الشارقة.
وسلط مدير جامعة الشارقة الضوء على الرؤية التي تأسست عليها الجامعة الشارقة، لافتا إلى أن التحديات التي يواجها الباحثون حاليا تشمل تلبية احتياجات الأعداد المتزايدة من المسنين حول العالم، ومعالجة الأمراض الناجمة عن اتباعهم أنماط حياة غير صحية، سواء في الدول النامية أو المتقدمة، والحد من انتشار الأمراض المعدية في عالم مترابط.
وألقى الدكتور فريد مراد الحائز جائزة نوبل، كلمة أعرب فيها عن سعادته بالمشاركة في المؤتمرين، مثنياً على المستوى الذي وصلت إليه الجامعة بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، وذلك من خلال إقامة المؤتمرات العلمية والبحثية التي تحقق نتائج إيجابية في خدمة المجال العلمي والبحثي.
كما ألقى الدكتور عطاء الرحمن الرئيس المشارك للمؤتمر، كلمة أثنى فيها على فريق العمل الذي عمل جاهداً لإنجاح المؤتمرين مشيراً إلى أهمية الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة لتسخيرها لخدمة العلوم الصحية واكتشاف الأدوية لمختلف الأمراض.
وتفضل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي بتكريم المتحدثين الرئيسيين، وهم الدكتور فريد مراد، والدكتور تسور هاوزن، والدكتور جون ماري لين، والدكتور ريتشارد أتكينسون، والرئيس المشارك للمؤتمر الأستاذ الدكتور عطاء الرحمن.
هذا ويستمر المؤتمران إلى 18 فبراير ويتضمن برنامجهما العلمي المتكامل أكثر من 170 محاضرة، بالإضافة إلى أكثر من 150 عرض ملصقات ومعرضٍ مصاحب، كما تتاح الفرصة لتبادل الأفكار ولقاء نخبة من الصيدلانيين والأطباء السريريين والأطباء الباطنيين وصناع القرار، فضلا عن مجموعة من كبار المتخصصين في التكنولوجيا الحيوية الذين سيستعرضون أحدث الاكتشافات والبحوث وفرص ممارسات وشراكات جديدة في ميدان التكنولوجيا الحيوية، كما يتيح المؤتمران للشركات العارضة إمكانية التواصل المباشر مع جمهور من خبراء التكنولوجيا الحيوية وصناع القرار لعرض علاماتها التجارية.
حضر حفل افتتاح المؤتمرين إلى جانب صاحب السمو حاكم الشارقة كل من الشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ محمد بن صقر القاسمي، والشيخ سيف بن محمد القاسمي مدير المدينة الجامعية في الشارقة، ومعالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس إدارة هيئة الصحة بدبي، والدكتور طارق بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية، وعبدالله علي المحيان رئيس هيئة الشارقة الصحية، وسالم القصير رئيس هيئة تطوير معايير العمل، ومحمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة، والدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، وعدد من أعضاء مجلس أمناء جامعة الشارقة ومسؤولي المؤسسات الصحية في الدولة ونواب مدير جامعة الشارقة وحشد من المختصين.

اقرأ أيضا

سعود بن صقر: النهوض بالتعليم من الثوابت الوطنية