الاتحاد

الاقتصادي

دبي الرابعة عالمياً في استقبال الزوار وأبوظبي الأسرع نمواً بالمنطقة

جانب من جزيرة ياس (الاتحاد)

جانب من جزيرة ياس (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

حافظت أبوظبي على المركز الأول كأسرع المدن نمواً في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، ضمن قائمة أبرز وجهات السفر العالمية، كما استمرت إمارة دبي في المركز الرابع عالمياً وللسنة الرابعة على التوالي في استقبال الزوار، وفقاً لمؤشر ماستركارد للمدن العالمية المقصودة 2018.
وحسب المؤشر ذاته، بلغ معدل النمو في أبوظبي 18.21% بين عامي 2009 و2017، وبقيت العاصمة بين أفضل 10 مدن حول العالم التي شهدت أقوى معدل نمو للزوار الدوليين.
واستقبلت دبي 15.79 مليون زائر من زوار الليلة الواحدة خلال العام الماضي، ومن المتوقع أن تشهد عاماً آخر من النمو المطرد في عام 2018 بنمو متوقع 5.5%.
واحتفظت دبي بالمركز الأول من حيث معدلات إنفاق زوار الليلة الواحدة الدوليين، حيث بلغ حجم إنفاقهم في الإمارة 29.70 مليار دولار في عام 2017، بما يعادل 537 دولاراً يومياً في المتوسط.
وقال جيريش ناندا، مدير عام ماستركارد في دولة الإمارات وسلطنة عُمان: «يقدم هذا المؤشر رؤى معمقة حول التوجهات الجديدة المتعلقة بأنماط سفر الأشخاص وإنفاقهم، ما يساعد المدن على تحقيق الابتكار وتحسين البيئة العامة، الأمر الذي يثري بدوره حياة السكان والزوار على حد سواء».
وبدوره، قال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: «إنّ الحفاظ على المركز الرابع بالمؤشر ضمن المدن الأكثر زيارة على مستوى العالم، يؤكّد نجاح المبادرات التي أطلقناها أو تلك التي شاركنا بها على مدار الأشهر الاثني عشر الماضية، بالشراكة مع القطاعين العام والخاص».
وأضاف: نوفر خيارات متعدّدة أمام الزوّار لتشمل الجوانب الثقافية والفنون والتاريخ والتراث، كما يلعب قطاع التجزئة دوراً مهماً في إثراء تجربة التسوّق لدى الزوار.
وقد توسع المؤشر هذا العام ليشمل 162 مدينة حول العالم، بدلاً من 132 مدينة في العام السابق، ويتخطى كونه أداة تصنيف لوجهات السفر الأكثر استقطاباً للزوار.
فبالاعتماد على عدد الزوار وحجم إنفاقهم خلال 2017، يوفر التحليل المعمّق أيضاً توقعات النمو لعام 2018، ويُظهر للمرة الأولى متوسط مدة الإقامة والمبلغ الذي تم إنفاقه خلال اليوم الواحد.
وانضمت حديثاً إلى قائمة أكثر من 10 مدن ضمن نفس الفئة، مدينة مكة المكرمة، التي احتلت المرتبة الثانية، وبالما دي مايوركا في إسبانيا، وفوكيت في تايلاند.
وحلت إسطنبول في المرتبة الأخيرة للإنفاق في المدن الأكثر زيارة مع معدل إنفاق يومي بلغ 108 دولارات.

اقرأ أيضا

ذياب بن محمد يطلع على خطط «أدنوك للإمداد»