الاتحاد

الاقتصادي

بريطانيا تتخلى عن سوق العمل المبني على المهارة

تيريزا ماي تغادر مقر الحكومة البريطانية (أرشيفية)

تيريزا ماي تغادر مقر الحكومة البريطانية (أرشيفية)

لندن (أ ف ب)

قررت الحكومة البريطانية أن مواطني الاتحاد الأوروبي سيخضعون للقواعد ذاتها كسائر المهاجرين للعمل في المملكة المتحدة بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي، حسب ما ذكرت الصحافة البريطانية أمس.
وذكرت «بي بي سي» نقلا عن مصدر لم تحدد هويته أن حكومة تيريزا ماي «أيدت بالإجماع نظاماً يقوم على المهارات وليس على الجنسية»، إلا أن هذا الوضع سينتهي مع انتهاء الفترة الانتقالية ما بعد الـ«بريكست» في ديسمبر 2020.
ويأتي هذا القرار عملاً بتوصية وجهتها اللجنة الاستشارية حول الهجرة في تقرير إلى الحكومة نشر في 18 سبتمبر. وستعرض تيريزا ماي خططها على صعيد العمالة الأوروبية خلال مؤتمر حزبها المحافظ الذي يبدأ الأحد في بيرمنجهام. وقد يسعى الاتحاد الأوروبي للتفاوض بشأن مواصلة المعاملة الأفضلية لمواطنيه في بريطانيا لقاء إمكانية الدخول إلى السوق الموحدة.
وكانت ماي وعدت الأسبوع الماضي بأنه حتى إذا فشلت المفاوضات، فإن حقوق الأوروبيين المقيمين حالياً في بريطانيا ستبقى محفوظة.

اقرأ أيضا

تطبيق «العلامات المميزة» على «تبغ الشيشة» الربع الأخير