الاتحاد

الاتحاد نت

"ملتح وابتسم": حملة سلفية على "فيسبوك"

دشن سلفيون مصريون حملة على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" باسم" ملتح وأبتسم".

وقال القائمون على الحملة، "إن هذه الحملة غرضها إخراج الملتحين من قالب الناس المكشرة داخل عقول الناس.. انا مسلم وملتح والحمد لله ما قلتش لحد إني أحسن منه عشان أنا ملتحي ولا فرضت على حد إنه يعاملني كأني انا تقي وهو فاسق.. ولكن دى حاجة أنا حابب اعملها سواء اقتداءاً برسول الله أو حتى لأني شايف شكلها حلو".

وكتب أحد المشاركين: "من المتعارف عليه أن لفظ سلفي لم يكن منتشراً بين الناس قبل الثورة إلا في المناظرات الفقهية ثم جاء الاعلام (الاهوج) وشوه صورة السلفيين". بينما قال آخر عن المعارضين للسلفية "الديمقراطية عندهم مثل صنم العجوة عند الكفار كان الكافر يعبد صنم العجوة وإذا جاع أكله هكذا الديمقراطية بالنسبه لهم يتغن بها ليل نهار وعندما تأتي بما لايريدون لايريدونها". وقال مشارك: "قررت أطلق لحيتي بإذن الله لاغيظ بها الكفار اللهم قوني عليها".

يذكر أن السلفيين في مصر قد امتنعوا عن المشاركة في تظاهرات 25 يناير ووصفوا الخروج عن الحاكم بالكفار. لكن صعودهم بعد الثورة كان بسرعة الصاروخ إذ أسسوا حزب أطلقوا عليه حزب "النور". ومن المعروف أن السلفيين قد قاموا قبل ذلك بقطع اذن مواطن بزعم أنه يدير منزله في أعمال منافية للاداب وإنهم يقيمون حدود الله.

اقرأ أيضا