الاتحاد

الرياضي

بني ياس والعين.. «ذكريات شايفر»!

بني ياس والعين..  «ذكريات شايفر»!

بني ياس والعين.. «ذكريات شايفر»!

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

لقاء في غاية الأهمية.. والنقاط الكاملة «الخيار الاستراتيجي» للفريقين، لاستعادة «نغمة الانتصارات»، كما أنها تجدد «ذكريات جميلة» عاشها الألماني وينفريد شايفر مدرب «السماوي» والذي سبق له قيادة «الزعيم» قبل 10 أعوام، إلى ثلاثة ألقاب محلية، هي كأس رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي وكأس السوبر، فيما يقود بني ياس اليوم أمام العين فريقه السابق، أملاً في الخروج بنتيجة إيجابية، مدركاً في الوقت نفسه حجم «البنفسج» وإمكاناته الفنية الكبيرة.
وتحت قيادة شايفر يلقي بني ياس جانباً، تداعيات مبارياته الأخيرة في دوري الخليج العربي، إذ يواجه العين في تحد جديد، يأتي امتداداً لسلسلة التحديات التي يعيشها في البطولة، وبعدما سبق للفريق الخروج فائزاً في مباراة على حساب الوحدة في الجولة الثالثة، ومن هنا فإن الرغبة العارمة تدفع بني ياس إلى البحث الفوز الثاني ومعانقة «النقطة التاسعة».
فيما يدخل العين المباراة، وهو يدرك جيداً قوة «السماوي» على ملعبه، وكان شاهداً على انتصارات «مدوية» في الموسم الماضي، و«الزعيم» أحد الفرق التي فشلت في العودة من الشامخة بنتيجة إيجابية، بل خاسراً 0-2، علماً بأن تاريخ مواجهات الفريقين على الملعب يشير إلى فوز العين في مباراتين، والحال ينطبق على بني ياس، فيما تعادلا 4 مرات، ويعود آخر فوز لـ«البنفسج» على ملعب «السماوي» بالدوري إلى 5 أعوام، وتحديداً في ديسمبر 2014 وبثلاثية نظيفة.
وتشكل المباراة تحدياً كبيراً للكرواتي إيفان ليكو مدرب العين الذي ينظر إليها بأنها محطة مهمة للتعويض، بعدما أهدر فريقه 5 نقاط خلال مسيرته في البطولة، بخسارته أمام الشارقة، وتعادله أمام الجزيرة، علماً بأن ليكو لن يقود الفريق من الملعب بسبب البطاقة الحمراء التي نالها في مباراة الجزيرة.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!