صحيفة الاتحاد

يوم العلم

هزاع بن زايد: «يوم العلم» يجسد معاني العزة والفخر والهوية والانتماء

 هزاع بن زايد يتوسط أصحاب الهمم في لقطة جماعية بحضور خالد بن زايد (تصوير سعيد النيادي)

هزاع بن زايد يتوسط أصحاب الهمم في لقطة جماعية بحضور خالد بن زايد (تصوير سعيد النيادي)

أبوظبي (وام)

قال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، إن النموذج الوحدوي الناجح لدولة الإمارات يعدّ من الأسباب الرئيسة لنجاح المسيرة التنموية والتقدم الكبير الذي شهدته وتشهده الدولة.
وأضاف سموه بمناسبة يوم العلم الذي يتزامن مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، مقاليد الحكم: إننا في هذا اليوم المبارك، كما في كل يوم نقف جميعاً إجلالاً وإكباراً أمام كلّ ما يمثله هذا العلم من معاني العزة والفخر والهوية الوطنية والانتماء، مستذكرين بكل اعتزاز تاريخنا المضيء وتضحيات الآباء والأجداد لنصل إلى المرحلة التي وصلنا إليها من تطور وازدهار، ولنعلن مجدداً وقوفنا متحدين وراء القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وأكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، أن «يوم العلم» هو واحد من المناسبات الوطنية المهمة التي ينقل من خلالها الآباء للأبناء القيم السامية التي يجسدها العلم، وتتجدد من خلالها مشاعر الولاء والانتماء لوطن، نتشارك جميعاً خيراته بقدر ما نسهم معاً في رفع رايته والعمل على صونه وحفظ مكتسباته ولابدّ في هذه المناسبة من التوقف عند تضحيات شهدائنا البواسل الذين سطروا بدمائهم الغالية أعظم ملاحم الولاء والإيثار؛ لينعم وطننا بالأمن والأمان وليواصل مسيرته نحو ذرا المجد والتفوق والريادة.
وتابع سموه: أن صون العلم وتجسيد ما ينطوي عليه من قيم عظيمة، هو واجب ينهض به كل إماراتي وإماراتية فمن ميادين العلم إلى ساحات العمل، يثبت الإماراتيون مدى تعلقهم برمز وحدتهم وعنوان كرامتهم، فيسعون إلى رفعه عالياً خفاقاً في جميع المحافل والمناسبات، وها نحن اليوم نرى الشباب ينخرطون أكثر فأكثر في عملية البناء والتنمية ويقودون بروح المسؤولية الوطنية العالية المبادرات المبتكرة والخلاقة التي سيكون لها أعمق الأثر في مستقبل الأجيال القادمة.
وتجسيداً لمبادرة رفع العلم التي تأتي احتفاءً بذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم. وشارك سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، في رفع علم الدولة على السارية الرئيسة بمركز زايد الزراعي للتنمية والتأهيل، التابع للمؤسّسة، مع أصحاب الهمم، وذلك تعبيراً عن الانتماء والولاء للوطن ولقيادته الحكيمة.
وتقدم سمو الشيخ خالد بن زايد بالشكر والتقدير لسمو الشيخ هزاع بن زايد لزيارته ودعمه اللامحدود لأصحاب الهمم من المنتسبين إلى مؤسسة زايد العليا، ومشاركته هذه المناسبة الوطنية الغالية لرفع العلم في مركز زايد الزراعي، في خطوة تعكس حرص قيادة الدولة على تأهيل أصحاب الهمم ودعمهم.
وقال سموّه: «إن فعالية رفع العلم التي جرى تنظيمها على مستوى جميع مراكز الرعاية والتأهيل التابعة للمؤسّسة مناسبة غالية على قلوب جميع الإماراتيين والمقيمين على أرض الدولة لاسيما أنها تتزامن مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم».
وقال سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان: «إن المؤسّسـة، وفي هذه المناسبـة الغاليـة، تعلن تجديد الولاء والانتماء لدولتنا الغالية ولقيادتنا الحكيمة، ولا يسعهـا إلا أن تتقدم بأسمى آيات الشكر والتقديـر إلى مقام صاحب السمـو الشيخ خليفـة بن زايـد آل نهيـان رئيـس الدولـة، «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على رعايتهم المتواصلة لفئات أصحاب الهمم من مجتمعنا، وعلى ما يقدمونه من مساندة ودعم لأعمال ومشاريع المؤسّسة التي تخدم هذه الفئات. وحضر فعالية رفع علم الدولة على السارية بالساحة الأمامية للمركز، أعضاء مجلس إدارة المؤسّسة، راشد عتيق كليب الهاملي ومبارك سعيد الشامسي، والدكتور خالد عيضة الجابري، وطلال مصطفى الهاشمي، وعبد الله عبد العالي الحميدان عضو مجلس الإدارة والأمين العام بالإنابة، وبحضور ومشاركة أصحاب الهمم منتسبي المؤسّسة بالمركز. وقام سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان بجولة تفقدية على مشاريع وورش المركز، واستمع سموه إلى شرح واف من أصحاب الهمم حول عملهم اليومي في قسم الإنتاج الزراعي، حيث يقدم القسم تدريباً عملياً للطلاب على إنتاج الزهور ونباتات الزينة وتنسيقها وتسميد وتهيئة التربة للزراعة، كما تفقد سموه قسم الإنتاج الحيواني، وقدمت فيه منتسبات المركز من أصحاب الهمم شرحاً عن مراحل تصنيع الأجبان، وذلك بإشراف متخصصين.
واطلع سموه خلال جولته على مشروع الأكوابونيك الذي يعد واحداً من أبرز المشاريع الواعدة على مستوى العالم والمتخصّصة بإنتاج الخضراوات والأسماك، ويهدف المشروع إلى تأهيل منتسبي المركز، وتدريبهم على إنتاج الخضراوات وتربية الأسماك، في نظام دائري يعمل على استخدام أسمدة الأسماك بعد تحويلها بواسطة بكتيريا طبيعية إلى عناصر تمتصها النباتات لإنتاج خضراوات طبيعية نظيفة وأسماك ذات جودة عالية
كما أكد سموّ الشيخ خالد بن زايد آل نهيان خلال جولته مع سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان حرص مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانيّة على أن تعكس توجهات الحكومة في جميع مبادرات وخدمات المؤسسة الموجهة لأصحاب الهمم، وسعيها لتحقيق الاكتفاء الذاتي لهم وتأهيلهم للعمل الميداني في مختلف القطاعات . كما اطلع سموه على آخر مرحلة للإنتاج الزراعي، وهي التغليف والتعليب، والتي يقوم فيها أصحاب الهمم بغسل الخضراوات وانتقاء الصالح منها، وتعبئتها في علب خاصة، بما يلائم السوق المحلي، وتسويقها تحت شعار مركز زايد الزراعي للمنتجات العضوية في مراكز بيع الخضراوات المعروفة. واختتم سمو الشيخ هزاع بن زايد، وسمو الشيخ خالد بن زايد، جولتهما في مركز زايد الزراعي بصورة تذكارية مع منتسبي المركز من أصحاب الهمم.