قالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية إن زلزالًا شدته 6.7 درجة وقع قبالة جزر سولومون اليوم الثلاثاء وهو ثاني زلزال قوي يضرب الجزر التي تقع إلى الشمال من أستراليا خلال أقل من أسبوعين. وقال مركز التحذير من موجات المد في المحيط الهادي إن الزلال الذي كان مركزه على بعد نحو 120 كيلومتراً شمال غربي كيرا كيرا وعلى عمق 44 كيلومتراً لم يسبب أي تحذير من موجات مد عاتية (تسونامي). وقع الزلزال بعد أقل من أسبوعين من هزة بلغت شدتها 7.8 درجة قبالة جزر سولومون أثارت تحذيرًا من موجات مد في منطقة واسعة من جنوب المحيط الهادي دفعت مئات القرويين للانتقال إلى مناطق مرتفعة.