الاتحاد

الرياضي

الهلال والمريخ على ستاد محمد بن زايد نوفمبر المقبل

صورة من المؤتمر الصحفي

صورة من المؤتمر الصحفي

توصل مجلس أبوظبي الرياضي واتحاد الكرة إلى اتفاق مع اتحاد الكرة السوداني لاستضافة الإمارات قمة الكرة السودانية التي ستجمع بين كل الهلال والمريخ في الثاني من نوفمبر المقبل على ستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة والتي سقام بدعم ورعاية وتوجيهات القيادة الرشيدة في الدولة وتأتي هذه المبادرة إيمانا بالعلاقات المتميزة التي تربط البلدين الشقيقين منذ تأسيس الاتحاد وتأتي هذه المباراة كبادرة اولى للتعاون بين الطرفين للتعاون وتبادل الخبرات الرياضية في المستقبل، ولإعادة الكرة السودانية إلى الواجهة مجدداً بعد أن عانت الكثير من الظروف في الفترة السابقة.

سيكون لمحبي كرة القدم مشاهدة نجوم الكرة السودانية في الملاعب الإماراتية ومنح الجالية السودانية الشقيقة الفرصة لمتابعة فرقهم على أرض بلدهم الثاني الإمارات، وسيعتبر هذا الحدث إحدى مبادرات في عام زايد سيتضيف من خلاله عدد من الإعلاميين والرياضيين والخبراء السودانيين الذين سبق لهم العمل في الإمارات وفاء وتقديراً لما قدموه لرياضتنا خلال فترة التأسيس.

وفور وصول الوفد تم التوجه إلى رئاسة مجلس الوزراء السوداني، حيث اجتمع بالأستاذ حاتم حسن بخيت وزير الدولة برئاسة مجلس الوزراء، الذي قدم الترحيب باسم فخامة رئيس الجمهورية المشير عمر حين أحمد البشير، وتمنى التوفيق في المساعي الجديدة لتنشيط الرباط الرياضي بين البلدين، وأشار إلى الأدوار الكبيرة التي تلعبها كرة القدم، مجدداً الترحاب بالضيوف في بلدهم الثاني آملاً لهم إقامة طيبة وتحقيق الأهداف المنشودة من الزيارة.

استقبال حافل

ولاقى الوفد الإماراتي استقبالاً حافلاً عالي المستوى من الاتحاد السوداني لكرة القدم، تقدمه اللواء حقوقي دكتور عامر عبدالرحمن النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الاتحاد، والبروفسير محمد جلال نائب الرئيس – رئيس اللجنة القانونية وشئون الأعضاء والمهندس نصرالدين أحمد حميدتي نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد – رئيس اللجنة المالية والإعلان والتلفزة، والدكتور حسن محمد عبدالله برقو عضو مجلس إدارة الاتحاد السوداني لكرة القدم – رئيس لجنة المنتخبات الوطنية، واستقبل وفد الإمارات برئاسة سعادة عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي ومحمد بن هزام الظاهري الأمين العام لاتحاد الكرة.

اجتماع تنسيقي

عقد الاتحاد السوداني لكرة القدم إجتماعاً تنويراً في مكاتبه مع الوفد الإماراتي والذي تقدمه عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي ومحمد بن هزام الظاهري الأمين العام للاتحاد الإماراتي لكرة القدم، وشارك في الاجتماع ناديي الهلال والمريخ عبر تمثيل الدكتور حسن علي عيسى من الهلال، والأستاذ محمد الشيخ مدني، والأستاذ محمد جعفر قريش من المريخ، وكان حضوراً على المنصة من جانب الاتحاد السوداني لكرة القدم؛ البروفسير محمد جلال نائب الرئيس – رئيس اللجنة القانونية وشئون الأعضاء – والمهندس نصرالدين أحمد حميدتي نائب الرئيس – رئيس اللجنة المالية والتسويق والتلفزة – والدكتور حسن محمد عبدالله برقو عضو مجلس الإدارة – رئيس لجنة المنتخبات الوطنية – والدكتور حسن أبوجبل الأمين العام لاتحاد الكرة، وتواجد عدد من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد في الاجتماع، الذي استهله البروفسير محمد جلال مرحباً بالحضور وشاكراَ على الحضور الإعلامي الجيد والتفاعل الإيجابي من الناديين، ومن بعده تحدث الأمين العام لاتحاد الإمارات لكرة القدم، مؤكداً أن أهداف الزيارة عديدة تستهدف تبادل الخبرات، وتجديد تحريك عجلة الشراكة والالتقاء بين الأشقاء في المناسبات الرياضية، وأشار الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، إلى أن المقترح أتاهم منذ أمد زمني ليس بالقليل، وقبلوا به لعدة أهداف، فلا يخفى العلائق المتجذرة بين الإمارات والسودان، والتواجد الكبير للكادر السوداني في مسيرة الكرة الإماراتية، متمنياً ان تكون الخطوة حال إكتمالها فتح جديد في آفاق التعاون الكروي بين الاتحادين.. وقال إن المعسكرات والمشاركات ستكون مفتوحة على مصراعيها بكامل التسهيلات للمنتخبات والفرق السودانية.. 

حمد الجنيبي : علاقتنا الوثيقة مستمرة

حرص سعادة حمد محمد الجنيبي على استقبال وفد الدولة من أرض المطار وأقام لهم مأدية غداء فور وصولهم، مؤكدا أن عمق العلاقات بين البلدين ليس وليدة اليوم والأمس بل هي منذ تأسيس دولتنا قبل أربع عقود مؤكداً ان دور السودان كان كبيرا ومؤثرا في الإمارات خلال سنواتها الاولى وحان الدور كي نعطيها ونقدم لها ونقدر أدوارها الكبيرة والتي يشهد لها كل الإمارات على رأسهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله..

اسبوع ثقافي

لن تقتصر مبادرة إقامة قمة الكرة السودانية في أبوظبي، بل ستكون الثقافة والأدب حاضرة من خلال تنظيم أسبوعا خاصاً للثقافة السودانية تجمع من خلالها كل أدباء وشعراء وكتاب السودان ليعرفوا الجميع عن ثقافتهم المتنوعة والتي أثرت الساحة الثقافية العربية طوال عقود من الزمن.

اقرأ أيضا