الاتحاد

عربي ودولي

العاهل الأردني ووزير الخارجية الأميركي يبحثان جهود إحياء مفاوضات السلام

العاهل الأردني يؤكد أهمية إعادة إحياء المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين استناداً إلى حل الدولتين

العاهل الأردني يؤكد أهمية إعادة إحياء المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين استناداً إلى حل الدولتين

بحث الملك عبدالله الثاني، ملك المملكة الأردنية الهاشمية، ومايك بومبيو وزير الخارجية الأميركي - خلال اللقاء الذي عقد بينهما الليلة الماضية في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة - علاقات الشراكة الاستراتيجية الأردنية الأميركية بجانب عدد من القضايا الإقليمية والدولية.
وتبادل الجانبان وجهات النظر حول المستجدات المتصلة بتطورات عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط حيث أكد العاهل الأردني أهمية إعادة إحياء المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين استناداً إلى حل الدولتين وبما يحقق إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية تعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل. وتطرق اللقاء إلى الأزمة التي تواجهها وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".. ودعا ملك الأردن لضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته في توفير الدعم اللازم للوكالة لتمكينها من مواصلة تقديم خدماتها لأكثر من خمسة ملايين لاجئ فلسطيني مسجلين لدى الأمم المتحدة في المجالات التعليمية والصحية والإغاثية.
وتناول اللقاء بحث مستجدات الأزمة السورية واتفقا على ضرورة دعم الجهود المستهدفة للتوصل إلى حل سياسي لها وبما يحافظ على وحدة سوريا وتماسك شعبها.. كما استعراض الجانبان الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب ضمن نهج شمولي.

 اقرأ أيضاً... العاهل الأردني: حل الدولتين السبيل الوحيد لأمن واستقرار المنطقة

اقرأ أيضا

قوة مجموعة الساحل تستأنف عملياتها العسكرية ضد الإرهابيين