الاتحاد

الإمارات

طرب في حب الإمارات والسعودية

أمسية غنائية أحيتها شمة وداليا بدبي

أمسية غنائية أحيتها شمة وداليا بدبي

أحمد النجار (دبي)

أعربت الفنانة الإماراتية الشابة شمة حمدان عن سعادتها لإحياء احتفالات اليوم الوطني السعودي الـ88، في الأمسية الطربية التي احتضنتها الساحة الرئيسية في سيتي ووك بدبي.. الوجهة التي غصتّ أمس الأول بأعداد فلكية من الزوار والسياح والعائلات الإماراتية والسعودية من مختلف أنحاء العالم، كما شاركت في الحفل النجمة الشابة داليا مبارك، والتي سبقتها بتقديم حصتها الغنائية المختارة، ولفتت شمة في تصريح خاص لـ «الاتحاد» إلى أن الحفلات المفتوحة لها طابعها الخاص، حيث تمثل بالنسبة لها متعة كبيرة، تواكب فيها حماسة الجمهور المتواجد، الذي يتفاعل معها بكل عفوية سواء بالتصفيق أو الهتاف، وتمتد منها طاقة ملهمة في تجويد أدائها وتلبية طلباته وإرضاء ذائقته طرباً وشغفاً.
وقالت شمة، إن هذا النوع من الحفلات الوطنية يمنحها مكانة خاصة في قلوب ووجدان جمهورها من البلدين الشقيقين الإمارات والسعودية، وأنها حرصت على توجيه رسائل تهنئة عبرت فيها بالصوت والغناء أن «الإمارات والسعودية يد واحدة إلى الأبد.

تظاهرة وطنية
ووسط أجواء احتفالية تحولت فيها أروقة وساحات سيتي ووك بدبي، إلى تظاهرة وطنية نابضة تزينت واجهاتها بالعلمين السعودي والإماراتي، في مشهد يجسد مشاعر التأخي وعناوين الود المشترك، تحت شعار «الإمارات والسعودية معاً أبداً».
كانت البداية مع النجمة السعودية داليا مبارك، والتي افتتحت حصتها الغنائية بأغنية وطنية، «فوق السحاب»، تغنت فيها ببلدها الذي سطر اسمه ومجده فوق السحاب، كما نثرت خلال أكثر من ساعة، أغنيات تنوعت بين الطربية والشبابية، ونجحت في انتزاع حماسة الجميع، ومازحت جمهورها لإضفاء جو من الطرافة، وكررت اسم «عزازي» طفل يدير محتوى كوميدي بطابع فكاهي على السوشيال ميديا.

أغنيات رومانسية
وبدخول النجمة الشابة شمة حمدان، ارتفعت وتيرة الحماس، وتصاعد الهتاف، على وقع أغنية البداية، «الحب الصحيح»، وقبل أن تنتقل إلى أداء أيقونتها الشبابية، «حبيبي مو رومانسي» توجهت بتهنئة قلبية للجمهور السعودي، عبرت فيها عن سعادتها وفخرها لمشاركته فرحة الاحتفال بالعيد الوطني السعودي لـ88، متمنية لهم دوام الخير والرخاء والازدهار، ثم شدت شمة بروائع من أغنياتها التي انطبعت في وجدان جمهورها، مثل أغنية «هجر وعافية» لتختمها بأغنية «يا دار» وتسدل معها الستار على أمسية طربية بنكهة إماراتية ونفحات سعودية.

ذائقة جمهور
برنامج شمة الغنائي في حفلات وطنية كهذه، يسبقه محددات فنية تأخذ فيها بعين الاعتبار ذائقة الجمهور أولاً، فهو رهانها على النجاح وتحقيق الأصداء المحببة، موضحة: «ركزت على اختيار أغنيات متنوعة تنسجم مع لوني الشبابي الذي عرفت به، فالفنان الذي يؤدي أغنيات لا تلامس أحاسيسه أو تتناغم مع شخصيته الفنية، قد لا تحقق بالضرورة التأثير وصدى التفاعل المطلوب.

قواسم تاريخية
وقالت شمة: الحفل رسالة نبيلة تصف مدى الترابط والتلاحم الذي يجمع البلدين الشقيقين في منصة احتفالية واحدة، ونثرت شمة بين فواصل أغنياتها تهنئات صادقة لتشارك الجمهور السعودي فرحة احتفالاتهم باليوم الوطني لبلادهم.
وتحدثت شمة عن جديدها الفني، حيث أطلقت مؤخراً أغنية منفردة بعنوان «كذب من قال» وهي من ألحانها وكلمات الشاعر أحمد الصانع، وحققت نجاحاً لافتاً بحسب تعبيرها، كما تحضر شمة لألبوم جديد، ستعلن عن محتواه قريباً من دون أن تذكر تفاصيل أكثر عن هذا الألبوم.

اقرأ أيضا

المنتدى السنوي الرابع عشر لصحيفة «الاتحاد» ينطلق الأحد