عربي ودولي

الاتحاد

جرح طفلين بتفجير استهدف ناشطاً في مخيم خان يونس

ذكرت مصادر فلسطينية متطابقة أن طفلين أصيبا بجروح جراء تفجير سيارة أحد نشطاء حركة “حماس” في مخيم خان يونس للاجئين الفلسطينيين جنوبي قطاع غزة في محاولة فاشلة لاغتياله فجر أمس.
وقالت “حماس” في بيان صحفي أصدرته في غزة “لقد أقدمت مجموعة من المنفلتين قبل فجر اليوم الثلاثاء على زراعة عبوة ناسفة وتفجيرها قرب سيارة القيادي المحلي في حركة حماس وأحد رجالات الإصلاح والمؤسسات في مخيم خان يونس وأحد مبعدي مرج الزهور، الأستاذ يوسف صرصور أبو عمر (51 عاماً) مما أدى إلى تدميرها وإلحاق أضرار بعدد من المنازل المجاورة.
وقال مصدر طبي وشهود عيان إن الانفجار دمر سيارة صرصور المركونة أمام منزله وأدى إلى إصابة طفلين شقيقين بجروح وصفت طفيفة” دون أن يصاب المستهدف بأي أذي. وذكر الشهود أن قوة من قوات أمن وشرطة الحكومة الفلسطينية المقالة التابعة لحركة “حماس” في غزة وصلت على الفور إلى موقع الحادث وباشرت تحقيقاً شاملاً بشأن دوافعه

اقرأ أيضا

مسؤولة طبية بريطانية: إجراءات الإغلاق قد تستمر شهوراً