الاتحاد

الرياضي

دورة الألعاب الآسيوية للناشئين تفتتح في ساخا اليوم

علم الإمارات يرفرف في قرية الرياضيين بالمدينة الجامعية (من المصدر)

علم الإمارات يرفرف في قرية الرياضيين بالمدينة الجامعية (من المصدر)

مسعد عبد الوهاب (ساخا-روسيا)- تفتتح في الثامنة والنصف من مساء اليوم بتوقيت جمهورية ساخا “ياقوتيا” الروسية، الثانية والنصف ظهرا بتوقيت الإمارات، في ستاد توي مادا بمدينة ياقوتسك دورة الألعاب الرياضية الآسيوية الدولية الخامسة للناشئين، التي تستمر منافساتها حتى 16 يوليو الجاري، بمشاركة 35. وتمت أمس مراسم رفع علم الدولة في قرية الرياضيين المشيدة بمنطقة المدينة الجامعية،
واكتمل كذلك عقد المشاركين بوصول جميع الوفود التي ارتفع عددها إلى 35 دولة، ويشارك وفدنا في ألعاب الملاكمة، والقوس والسهم، والمصارعة، والجودو، وألعاب القوى، والشطرنج. وقام حسن لوتاه عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية رئيس بعثة الإمارات ظهر أمس بزيارة وفدنا الرياضي في مقر إقامته بالمدينة الجامعية في ياكوتسك، واطمأن على أعضاء الوفد وذلل بعض الصعوبات المتعلقة بالإقامة والإعاشة إثر شكاوى بعض اللاعبين. وعلى صعيد الاستعدادات لخوض المنافسات، واصلت منتخباتنا تدريباتها بإشراف الأجهزة الفنية، حيث تدرب منتخب الشطرنج على فترتين صباحية ومسائية في مقر الإقامة بإشراف المدرب صهيب العكلة الذي نوه باستعدادات المنتخب الذي يضم اللاعبيّن أحمد سرحان المعيني وعلي راشد غانم، واللاعبة عائشة سرحان المعيني، والتي كانت بدأت بالنسبة للبنين 24 يونيو الماضي بمعسكر تدريبي مغلق أقيم في نادي الشارقة الثقافي للشطرنج واختتم في نهاية الشهر نفسه قبل موعد السفر.
وفي السياق نفسه خضعت اللاعبة عائشة لبرنامج تدريب مكثف بإشراف مجدي جورج مدرب نادي الفتيات للشطرنج في الفترة من منتصف يونيو إلى نهايته، وقبل أن تنضم لمنتخب البنين لخوض المشاركة.
وأكد العلكة جاهزية المنتخب للبطولة بعد أن وضع اللمسات الأخيرة عليه من خلال تدريبات قبل البطولة التي ستنطلق منافساتها السبت المقبل، وقال: “قمنا بعمل مراجعة شاملة للافتتاح والدفاع الخاص بكل لاعب، علاوة على دراسة بعض أوضاع النهائيات والوسط مع تخصيص فترة زمنية لحل المسائل التكتيكية والاستراتيجية المتعلقة باللعب”.
من جهتها، أعربت الدكتورة منال صالح إدارية منتخب الشطرنج عن ثقتها في عناصر المنتخب لتقديم كل ما في وسعهم لتشريف سمعة الإمارات من خلال التركيز خصوصا والبطولة تضم مستويات عالية جدا في كل من روسيا والهند وهو ما يمثل فرصة جديدة للاعبينا للاحتكاك وتطوير مستواهم.
وقدمت إدارية المنتخب الشكر للشيخ سعود بن عبد العزيز المعلا رئيس نادي الشارقة للشطرنج والثقافة على ما يقدمه النادي من دعم للعبة والمشاركة، كما شكرت مجلس الشارقة الرياضي وأمينه العام أحمد الفردان على السعي لمشاركة المنتخب في هذا الاستحقاق الدولي المهم.
من ناحية أخرى أدى منتخب ألعاب القوى مرانا أمس بقيادة المدير الفني والإداري الكابتن محمد سعيد الخلفاوي والمدرب البلغاري ليوبومير، وارتكز التدريب على الإحماء لرفع معدل اللياقة البدنية للاعبين وزيادة السرعات والأحمال، وأكد الخلفاوي أن اللاعبين الذين يخوضون المنافسات لأول مرة من مواليد 1996 أدوا المران بجدية وتصميم على تشريف الدولة في بطولة ألعاب القوى ضمن الدورة.
وأضاف: “المشاركة هي الأولى لمنتخب في هذا السن وهدفنا صقل قدرات اللاعبين لاسيما وهم يمثلون القاعدة لمستقبل قوى الإمارات، مؤكدا أن المشاركة ستفيدهم جدا في هذا الإطار لا سيما وهم يخوضون المنافسات مع لاعبين من 20 دولة ما يزيد من فرص الاحتكاك.
جدير بالذكر أن منتخب أمل القوى يخوض المنافسات بثلاث لاعبين، حيث سيتنافس طلال منجد في 100 و200 متر سرعات، وخليفة إبراهيم سعيد مسابقتي 200 و400 م، ومحمد سلطان المرزوقي 110 م - حواجز.
إلى ذلك أكد ياسر بومجيد مدير منتخب المصارعة الذي يضم اللاعبيّن عبدالله البلوشي، وخليفة مكتوم بإشراف المدرب المصري شعبان السيد، أن المنتخب يدخل المنافسات بإصرار كبير على العودة بإنجاز يسجل للإمارات في هذا المحفل القاري المهم، وأعرب عن ثقته الكاملة في اللاعبين الراغبين في تقديم كل ما في وسعهم على بساط النزال لتحقيق نتائج تقودهم لمنصة التتويج برغم أنهم يواجهون أعتا مدارس اللعبة على مستوى العالم وليس آسيا فقط.
وأضاف: اللاعبون خاضوا معسكرا داخليا في صالة المصارعة والجودو بأبوظبي لمدة أسبوع قبل السفر وقصر المدة جاءت لظروف الامتحانات غير أن المنتخب يدخل البطولة بقوة وطموح كبيرين، ونعتبرها محطة مهمة قبل المشاركة في بطولة العرب للمصارعة التي ستقام في المغرب سبتمبر المقبل.

لوتاه في المؤتمر الدولي للرياضة والصحة

ساخا (الاتحاد)- حضر حسن لوتاه رئيس بعثة الإمارات صباح أمس المؤتمر الدولي للرياضة والصحة والشباب، الذي أقيم على هامش الدورة في المسرح القومي بمدينة ياقوتسك بصفته ممثلا للدولة، إلى جانب حضور رسمي كبير تقدمه وزير الشباب والرياضة الروسي، ووزيرة السياحة في جمهورية ساخا التي ساهمت بورقة عمل عن السياحة الرياضية مبرزة رهان بلدها عليها في إنعاش السياحة والاقتصاد، مسترشدة في ذلك بارتفاع عدد الدول المشاركة في دورة ساخا للألعاب للناشئين من 7 دول في عام 1996 إلى 35 دولة في النسخة الخامسة الحالية، مما أدى لزيادة أعداد السائحين وتحسن الاقتصاد في ساخا.
كما تحدث ميخائيل نيوكلاي أول رئيس لجمهورية ساخا – سابقا – عن الدورة التي تعتبرها ساخا مشروعا استراتيجيا تسعى لتطويره العام تلو الآخر وبداياتها ونظرة حكومة ساخا إليها في التواصل مع شعوب العالم، كما تحدثت وزيرة الثقافة والرياضة في مملكة بروناي عن اهتمام بلادها بالرياضة عموما والرياضة المدرسية على وجه الخصوص إضافة إلى المنشآت والسعي لدعمها لتقوية البنية التحتية برغم أن عدد السكان لا يتجاوز 330 ألف نسمة.


الجودو ينتظر مدربه

ساخا (الاتحاد) - ينتظر منتخب الجودو الذي حضر للمشاركة بدون مدرب، وصول الروسي شيفليف سباهي إلى ياقوتسك اليوم، حسب المقرر، لتولي قيادة الفريق بديلا عن حسن موسى الذي عيّن من قبل للمهمة، ويضم المنتخب اللاعبين هزاع عبدالله الشامسي، وخالد عادل بن عمرو.

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» ينعش الأمل بـ«السابعة»