الاتحاد

الاقتصادي

"مواصفات" تطالب مصنعي وتجار التبغ بتسجيل منتجاتهم

مددت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" مهلة التخلص من مخزون الشركات من منتجات التبغ غير المطابقة لتحذيرات الأخطار الصحية لمدة 4 أشهر إضافية حتى نهاية عام 2012 بدلا من التاسع من أغسطس المقبل موعد بدء تطبيق قرار مجلس الوزراء بشأن تطبيق اللائحة الفنية المحدثة والخاصة ببطاقات عبوات منتجات التبغ كلائحة فنية وتطبيقها بشكل إلزامي في الدولة.

وطالبت "مواصفات" جميع مصنعي وتجار ومستوردي منتجات التبغ بسرعة تسجيل منتجاتهم في نظام تقويم المطابقة الإماراتي والالتزام بمتطلبات بطاقات عبوات منتجات التبغ التي تلزم كافة المتعاملين بهذا القطاع بوضع الصور والملصقات والعبارات التحذيرية عن الأخطار الصحية المترتبة على التدخين على هذه العبوات.

وقال المهندس محمد صالح بدري مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" بالوكالة في بيان صحفي امس، إن مجلس إدارة الهيئة قرر تمديد مهلة التخلص من المخزون لمدة أربعة أشهر إضافية حتى نهاية عام 2012 .

وأضاف أنه سيتم تطبيق اللائحة الفنية الخليجية رقم (GSO 246/2011) الخاصة بعبوات منتجات التبغ على كافة منتجات التبغ التي تم استيرادها وإنتاجها بعد تاريخ المهلة اعتبارا من التاسع من أغسطس المقبل.

وأكد أن قرار تمديد مهلة التخلص من مخزون الشركات من منتجات التبغ لمدة 4 شهور إضافية إلى نهاية 2012 جاء استجابة من هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس لمطالبات الشركات المنتجة للتبغ والتجار بالتمديد حتى تتمكن الشركات والتجار من توفيق أوضاعهم والتخلص من المخزون المتوافر لديهم من منتجات التبغ مشيرا إلى أن "مواصفات" أكدت تفهمها لهذه الظروف خلال الاجتماعات وورش العمل التي عقدتها الهيئة مع الشركات المعنية حيث تم التطرق إلى آلية التطبيق و أنسب الطرق لتطبيق اللائحة الفنية.

وأضاف بدري أن "مواصفات" حرصت على التنسيق مع كافة الجهات الرقابية وسلطات الجمارك لتنفيذ قرار المجلس لإعطاء فرصة كافية للشركات لتوفيق أوضاعها، مشيرا إلى أن هذا التمديد لتخفيف عبء تنفيذ القرار الجديد على الشركات التي طلب من الهيئة دراسة إمكانية تمديد فترة السماح بتداول المخزون السابق مع إبقاء تاريخ سريان تطبيق القرار على المنتجات الموردة من خارج الدولة دون تعديل.

وأشار إلى أن مجلس الوزراء كان قد وافق على اعتماد مواصفة قياسية إماراتية الزامية (لائحة فنية) بشأن بطاقات عبوات منتجات التبغ وتم نشر القرار في الجريدة الرسمية بتاريخ 29 نوفمبر عام 2011 على أن يبدأ التطبيق اعتبارا من التاسع من شهر أغسطس المقبل حيث قامت إدارة شؤون المطابقة بهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس بكافة الاستعدادات اللازمة للبدء بالتطبيق على كافة منتجات التبغ الخاضعة للمواصفة القياسية المحدثة والموردة لأسواق الدولة.

وأضاف أن الهيئة قامت بعد صدور قرار مجلس الوزراء بدعوة الشركات المصنعة والموردة لمنتجات التبغ إلى اجتماع تم فيه تقديم شرح عن اللائحة الفنية المحدثة خصوصاً ما يتعلق بالبنود الجديدة المعدلة والخاصة بوضع الصور والملصقات والعبارات التحذيرية عن الأخطار الصحية المترتبة على التدخين وإعلامهم بالإجراءات المطلوب الالتزام بها عند توريد منتجات التبغ إلى أسواق الدولة اعتبارا من التاريخ المحدد حيث أبدت الشركات ترحيبها بالقرار، لكنها أوضحت أنها سوف تواجه مشكلة في التخلص من المخزون الموجود لديها من هذه المنتجات قبل تاريخ البدء بتطبيق القرار في التاسع من شهر أغسطس المقبل وصعوبة نقله إلى خارج أسواق دول مجلس التعاون.
وطلبت هذه الشركات من الهيئة دراسة إمكانية تمديد فترة السماح بتداول المخزون السابق غير المطابق للائحة الفنية المحدثة مع إبقاء تاريخ سريان تطبيق القرار على المنتجات الموردة من خارج الدولة دون تعديل.

اقرأ أيضا

4.8 مليار درهم تصرفات عقارات دبي في أسبوع