الاتحاد

الاقتصادي

شما بنت سلطان: الابتكار التقني مصدر لحياة أفضل

جانب من مؤتمر إيمتيك مينا للتقنيات الناشئة (من المصدر)

جانب من مؤتمر إيمتيك مينا للتقنيات الناشئة (من المصدر)

دبي، (الاتحاد)

أكدت الشيخة شما بنت سلطان بن خليفة آل نهيان، المؤسس، الرئيس التنفيذي لمؤسسة «تحالف من أجل الاستدامة العالمية»، أن التوظيف الأمثل للتقنيات الحديثة والابتكار في الاستدامة مصدر رئيس لحياة أفضل للإنسان على كوكب الأرض، كما أنه وسيلة للحد من المشكلات التي يعاني منها العالم.
وشددت على أهمية إعادة تقييم كل شيء أنجزه الإنسان، ويعتقد أنه يفيد الحضارة، لمعرفة ما إذا كان يخدم الكوكب فعلياً على المدى الطويل، فانبعاثات الكربون الناتجة عن الأنشطة البشرية تتجاوز حالياً الكميات التي يمكن أن تتعامل معها الطبيعة، والأنواع الحيوانية التي نفقدها لا يمكن تعويضها، ودعت إلى وقف ما وصفته بالمأساة، متسائلة عن إمكانية الحد من تغير المناخ في السنوات العشر المقبلة من خلال الابتكار والمشاركة.
جاء ذلك خلال مشاركتها بورقة عمل حملت عنوان «الاستدامة البيئية عبر الابتكار والمشاركة» في مؤتمر «إيمتيك مينا» للتقنيات الناشئة، ضمن أسبوع دبي للمستقبل، وقدمتها خلال جلسة تناولت دور التكنولوجيا في تغيير حياة الناس وأعمالهم، ونظرة الناس عبر السنين إلى التكنولوجيا كوسيلة لزيادة كفاءة الأعمال وتخفيض النفقات، بينما تحتوي على إمكانات لإحداث أثر إيجابي على حياتنا. واعتبرت أن البشر يميلون إلى الاعتقاد بأن الثروة تؤدي إلى النجاح والسعادة، وتستخدم العديد من الدول الناتج المحلي الإجمالي كوسيلة لقياس نجاحها، ولكن ما هي التكلفة البيئية لنمط حياتنا، وهل يستطيع نظامنا النقدي تحمل تلك التكلفة التي نتجاهلها فعلياً، فكل شيء متصل على كوكب الأرض، وجميع الكائنات الحية تتطلب الغذاء والماء، وكلاهما يعتمد على المناخ. وحذرت الشيخة شما بنت سلطان من استهلاك الموارد الطبيعية بشكل أسرع من قدرة الكوكب على تجديدها، ما يحرم الأجيال القادمة من العناصر الأساسية اللازمة لوجود صحي، وبينت أنه لنكون قادرين على البقاء باستخدام الموارد المتوافرة لدينا، سنحتاج إلى مساحة إضافية تعادل 1.7 من كوكب الأرض، أما إذا أضفنا عدداً متزايداً من السكان إلى هذه المعادلة، فسينتهي بنا المطاف بسيناريو لا يمكن تصوره.

اقرأ أيضا

«دبي للطيران» يختتم فعالياته بصفقات تتجاوز الـ 200 مليار درهم