الاتحاد

الاتحاد نت

نادلة مقهى توبخ رئيس الوزراء البريطاني

ديفيد كاميرون مع زوجته وابنته

ديفيد كاميرون مع زوجته وابنته

تجاوز رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون طابور الانتظار، حين أراد أن يطلب فنجاناً من القهوة، إلا أن مفاجأة كانت في انتظاره، حين وبّخته نادلة تعمل في مقهى بمدينة بليموث.

وقالت صحيفة (ديلي اكسبريس) أمس الأربعاء، إن نادلة المقهى شيلا توماس ردّت على كاميرون بغضب بأنها منشغلة في خدمة شخص آخر، وعليه أن ينتظر في الطابور، حين أراد أن يطلب القهوة.

وبحسب المصادر، فإن رئيس الوزراء البريطاني اضطر للانتظار في الطابور لمدة 10 دقائق، قبل أن يقوم مساعدوه بالذهاب إلى مقهى مجاور لطلب القهوة وكعك محلى له.

ونسبت الصحيفة إلى شيلا قولها إنها "لم تكن تعرف أن الرجل كان رئيس الوزراء حين تجاوز طابور الانتظار لطلب القهوة". وأضافت النادلة أنها "وبّخت كاميرون لعدم طلبه القهوة من المقهى الذي تعمل فيه، لكنه كان لطيفاً للغاية".

اقرأ أيضا