الاتحاد

الإمارات

مركز الافتاء يجيز الاحتفال بحق "الليلة"

أكد مركز الافتاء التابع للهيئة العامة للشؤون الاسلامية والأوقاف بالدولة جواز الاحتفال بحق ليلة النصف من شعبان.

وقال المركز في فتواه إن المظاهر التي اعتاد الأطفال على إظهارها في هذه الليلة من لبس الملابس الجميلة ومرورهم على بيوت الحي وترديد بعض الأناشيد حسب عرف المجتمع الذي يعيشون فيه، ومن ثم جبر خواطرهم بهدية أو حلوى تعطى لهم فتدخل عليهم السرور هو من العادات المباحة التي لا تخالف شرعنا الحنيف، وكما هو مقرر في القواعد الفقهية: "الأصل في الأشياء الإباحة ما لم يرد دليل بتحريمها"، كما أن فيها دعاءً من الأطفال لصاحب البيت المعطي والدعاء في هذه اليلة من مظان الإجابة قال الإمام الشافعي رحمه الله في الأم (بلغنا أنه كان يقال: إن الدعاء يستجاب في خمس ليال في ليلة الجمعة وليلة الأضحى وليلة الفطر وأول ليلة من رجب وليلة النصف من شعبان.. وأنا أستحب كل ما حكيت في هذه الليالي من غير أن يكون فرضا). وعليه: فلا نرى مانعاً من احتفال الأطفال في هذه الليلة وخروجهم لها طالما أن ذلك على سبيل العادة التي اعتادوا عليها، والأصل في العادات الحل والإباحة ما لم يرد في الشرع ما ينهى عنها.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: فقدت أخي وعضيدي