الاتحاد

عربي ودولي

مشروع قرار أميركي أمام «حقوق الإنسان» بشأن تداعيات عدم تطبيق خطة عنان

جنيف (أ ف ب) - قدمت الولايات المتحدة أمس، مشروع قرار عن سوريا أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة يعرب عن الأسف للتداعيات «المقلقة» التي يمكن أن تنجم عن «عدم تطبيق» خطة المبعوث الأممي العربي كوفي عنان، ويشدد على ضرورة قيام تحقيق دولي بهذا البلد. ومن المتوقع أن يتم التصويت على مشروع القرار هذا بعد غد الجمعة وهو آخر يوم عمل لدورة هذا المجلس الصيفية. ويشيد مشروع القرار الأميركي بنتائج اجتماع جنيف السبت الماضي الذي حدد مبادئ مرحلة انتقالية في سوريا تتضمن تشكيل حكومة تضم في صفوفها وزراء من المعارضة والحكومة الحالية على حد سواء. ويدين مشروع القرار أيضاً «الانتهاكات الفاضحة والمعممة والمنتظمة لحقوق الإنسان في سوريا» وجعل السلطات السورية المدنيين وخاصة الأطفال هدفاً لها. كما يعرب مشروع القرار عن الأسف «للتداعيات المقلقة على مستوى حقوق الإنسان نتيجة عدم تطبيق خطة عنان ذات النقاط الست»، ويشدد على ضرورة التحقيق في هذه الخروقات لحقوق الإنسان لإحالة المسؤولين عنها إلى القضاء حيث يمكن أن توجه إليهم تهم ارتكاب «جرائم ضد الإنسانية».

اقرأ أيضا

إسرائيل تغلق معابر غزة وتقلص مساحة الصيد