الاتحاد

الرياضي

«نوريسك الموري» بطل كأس رئيس الدولة للخيول في نيو ماركت

محمد بن راشد وسلطان بن خليفة شهدا فعاليات الجولة (الصور من وام)

محمد بن راشد وسلطان بن خليفة شهدا فعاليات الجولة (الصور من وام)

(لندن) – شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، أمس الأول فعاليات الجولة السادسة من سلسلة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بمضمار نيو ماركت العريق بانجلترا.
كما شهد السباق سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، وسمو الشيخ سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد الإمارات للفروسية.
ويأتي السباق بتوجيهات كريمة ودعم سخي من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، وبإشراف ومتابعة حثيثة من سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان. وخصص سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للفئة الثانية لمسافة 1600 متر للخيول العربية الأصيلة في سن أربع سنوات فما فوق على المضمار العشبي البالغ إجمالي جوائزه المالية 30 ألف جنيه استرليني برعاية اتحاد الإمارات للفروسية بالتعاون والتنسيق مع شركاء النجاح، هيئة أبوظبي للسياحة وطيران الاتحاد ومكتب أبوظبي للهوية الإعلامية للترويج عن الدولة بصفة عامة وإمارة أبوظبي بصفة خاصة.
كما شهد السباق جمهورا غفيرا من محبي سباقات الخيول العربية الأصيلة والمهجنة الأصيلة، يتقدمهم الشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس دائرة الأراضي والأملاك بإمارة أم القيوين رئيس اتحاد الإمارات للسيارات.
وتوج الجواد “نوريسك الموري” لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وباشراف جيليان دوفيلد وبقيادة ريتشارد هيلز بطلا لسباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة باسلوب كلاسيكي. وجاء فوز “نوريسك الموري” المنحدر من نسل “كسبروي” ناجزا وعلى المرشح الأول “جعفر” لسمو الشيخ خليفة بن محمد آل ثاني وباشراف جوليان سمارت وبقيادة الن مونرو، فيما جاء ثالثا “اريج” للشيخ محمد بن خليفة آل ثاني بقيادة نيل كالان.
وجاء السباق مثيرا حيث انحصر الصراع بين “جعفر” الذي خطف كأس دبي كحيلة كلاسيك من “نوريسك الموري” في العام قبل الماضي، ولكن هذه المرة كانت الغلبة للجواد “نوريسك الموري” البالغ من العمر 9 سنوات.
تصدر السباق مبكرا كل من “اريج” و”كوزميك جيرل”، فيما كان الثنائي “نوريسك الموري” و”جعفر” في الصفوف الخلفية يتحينان الفرصة المناسبة لفرض أسلوبهم على السباق، وعند الوصول إلى آخر 400 متر تقدم “جعفر” إلى الصدارة متجاوزا منافسيه الواحد تلو الآخر ولكن “نوريسك الموري” لم يترك له المجال واسعا، وعندما طلب هيلز من جواده القوي الإسراع وجد ما سر خاطره. وكانت آخر 200 متر هي الحاسمة للجواد “نوريسك الموري” الذي انطلق كالسهم ليصل بالقرب من غريمه، قبل أن يحلق في الصدارة وحيدا، وليتمكن “نوريسك الموري” من الثأر من غريمه “جعفر” ابن الفحل “عامر” البالغ من العمر 8 سنوات، والتفوق عليه بفارق طول مسجلا زمنا وقدره 1:49:38 دقيقة.
عقب ختام الشوط قام سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان بتسليم جائزة الفوز إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وسط عدسات المصورين وتصفيق الحضور. وحققت المهرة الناشئة “جميلتي” لجودلفين وبإشراف محمود الزرعوني وبقيادة الفارس العائد من الإيقاف فرانكي ديتوري الفوز بسباق شيري هنتون ستيكس للفئة الثانية لمسافة 1200 متر والمخصص للمهرات في سن السنتين في زمن وقدره 1:12:87 دقيقة. وتمكنت المهرة المنحدرة من نسل الفحل “بيرنارديني” من تحقيق فوز سهل من الصفوف الخلفية بفارق طول ونصف الطول على منافستها “روسليانا” بقيادة ريان مور، وجاءت ثالثة “شموس” بقيادة مارتن دواير.
عقب ختام الشوط تسلم الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم جائزة الفوز نيابة عن المالك، وأكد المدرب محمود الزرعوني بان المهرة متطورة وسوف تشارك في سباق لمسافة 1200 متر في مضمار يورك. وعقب الفوز الذي حققته “جميلتي” تسارعت شركات المراهنات إلى ترشيح المهرة بنسبة 10 إلى 1 للفوز بسباق الـ1000 جنيز الانجليزي الكلاسيكي في العام المقبل.
وحققت المهرة “تايم بيس” للأمير خالد بن عبد الله وبإشراف هنري سيسل وبقيادة توم كويلي من تحقيق المفاجأة على المرشحات الأوليات لتحلق بلقب الاتحاد للطيران فالماوث ستيكس للفئة الاولى. وتمكنت المهرة البالغة من العمر أربع سنوات من خطف الفوز من وصيفتها “ساهبريسا” بقيادة كريستوف لومير، فيما جاءت في المركز الثالث “فيرست سيتي” بقيادة بول هانجان مسجلة 1:41:06 دقيقة. عقب ختام الشوط قام سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان بتقديم الجوائز للفائزين.


السباق المقبل في ميدان أسكوت

لندن (الاتحاد) - تقام الجولة السابعة بمشاركة نخبة من الخيول العربية الأصيلة القوية في سن أربع سنوات فقط وذات التصنيفات العالية، على ميدان أسكوت العريق المعقل الرئيسي لسباقات مهرجان الرويال أسكوت الملكي البريطاني بتاريخ 23 يوليو ويبلغ إجمالي جوائزه المالية 50 ألف جنيه إسترليني.

اقرأ أيضا

طارق أحمد: «الصافرة» أصابتنا بـ«الملل» ونفضل التعايش معها