الاتحاد

الملحق الرياضي

«معركة برازيلية» في «الاستعراض والتهور»!

التوتر سيطر على مباراة الوحدة والوصل (تصوير عمران شاهد)

التوتر سيطر على مباراة الوحدة والوصل (تصوير عمران شاهد)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

علاقة خاصة تجمع الوحدة بملعب بني ياس في الشامخة، حيث يتفاءل به دائماً، وسبق أن توج عليه ببطولتي «سوبر»، والأمر ليس كذلك بالنسبة للوصل، على الأقل هذا الموسم، بتعادله في الجولة الثانية مع بني ياس، ثم خسارته الثقيلة أمس الأول أمام «العنابي»، الذي تفوق في كل التفاصيل، بينما واصل «الفهود» إثارة علامات الاستفهام، رغم امتلاكه قوة هجومية لا تقل تميزاً عن «أصحاب السعادة».
جاء اللقاء «قمة حقيقية» في المدرجات وداخل «المستطيل الأخضر»، وحفل بمشاهد جمعت بين الروعة و«الخروج عن النص»، لتكون الإثارة حاضرة في كل التفاصيل، منذ ضربة البداية إلى صافرة النهاية من الحكم الدولي محمد عبدالله حسن.
ومال البرازيلي ليوناردو دي سوزا لاعب الوحدة الجديد للاستعراض خلال المباراة، في مناسبات عدة، ومع أكثر من لاعب في الوصل، وهو ما تسبب في توتر الأجواء، ويتعرض اللاعب لخشونة متعمدة مرات عديدة آخرها عرقلته من سالم العزيزي، والدخول المتهور من فابيو ليما الذي تعرض للطرد مباشرة بالبطاقة الحمراء، وهو ما احتج عليه «الفهود»، واللاعب نفسه الذي قام بالاعتداء مجدداً على ليوناردو الذي كان ساقطاً على أرض الملعب، وسط «هرج ومرج»، وقام الحكم بطرد حميد يوسف، عضو مجلس إدارة شركة الوصل لكرة القدم، المشرف على الفريق الأول، وإنذار عبدالرحمن علي لاعب الوصل وهو على «دكة البدلاء».
رغم أنه غادر الملعب مبكراً وسريعاً، بعد نهاية المباراة، ورفضه الحديث عما حدث، إلا أن البرازيلي ليوناردو دي سوزا لاعب الوحدة رد على مواطنه فابيو دي ليما لاعب الوصل، على حسابه بـ«إنستغرام»، وقال: «من الذي يجب أن يكون محترماً، المشكلة أنك لا تعرف كيف تتقبل الخسارة، سيطر على غضبك، ولا تتحدث عن أشياء لا يجب أن تقال أمام الكاميرات، من العيب أن تتحدث عن شخص آخر هكذا، لا أريد أن أقول أكثر من هذا يا فابيو، في المباراة الأولى «وبختني» مرتين، «في إشارة لمواجهة الفريقين في كأس الخليج العربي»، تريد أن تثبت أنك الأفضل، لكن الحياة ستعلمك، وحتى لو كنت الأفضل فلن تربح دائماً، وفي المباراة الأخيرة «أمس الأول»، رفضت مصافحتي قبل البداية، وقمت بـ «لعني» مرة أخرى، وتحتاج إلى المزيد من التواضع».
وكان ليما علق على حادثة طرده عقب المباراة، وقال: «ليوناردو كان يجب عليه احترام الوصل، مثلما نحترم الوحدة كلاعبين في الوصل، والاستهزاء واستفزاز المنافس، لمجرد أنك متقدم في النتيجة لا يصح، وليوناردو كان يقوم بهذا الأمر طوال الوقت، وأنا لم ألمسه، لذلك أعتقد أن طردي كان قاسياً، وأعتذر للجمهور، وأعتقد أن المدرب يحتاج إلى وقت أطول للعمل مع الفريق، حتى تظهر بصمته أكثر مع «الأصفر»، وعلينا أن نطوي صفحة المباراة، والعمل على العودة بشكل أفضل في المباراة المقبلة».
وأعلن فابيو تحمله لخسارة فريقه واعتذر لجمهور ناديه عن تعرضه للطرد في المباراة، وذكر أنه تسبب في الهزيمة بنسبة 100 في المئة، بعد أن نال البطاقة الحمراء، في وقت يحتاج الفريق إلى جهوده خلالها، مؤكداً أن الطرد لم يكن مستحقاً، وأن البطاقة الصفراء هي العقوبة الأنسب على الحالة.
وتعتبر «الحمراء» هي الأولى لليما في الدوري، والثانية له منذ انضمامه للوصل قبل 4 مواسم، حيث سبق أن تعرض للطرد بعد نيله إنذارين في ربع نهائي كأس الخليج العربي أمام النصر في الموسم الماضي.
وبعيداً عن «المعركة البرازيلية» استقبل جمهور الوحدة الذي سجل حضوراً لافتاً في المدرجات لاعبيه، واحتفل معهم بعد الفوز برباعية مقابل هدف، وحرص اللاعبون على رد التحية والاحتفال بالفوز السادس على التوالي، وهتف الجمهور بأسماء اللاعبين، ليرسم «العنابي» لوحة رائعة، لا تعكس الفرحة في اللحظة نفسها فقط، بل تمنح مؤشراً قوياً أن مدرج الوحدة يزداد الحضور الجماهيري فيه من مباراة إلى أخرى، وأنه سيكون في القمة هذا الموسم، في ظل النتائج الإيجابية التي يحققها الفريق وانتصاراته المتتالية.

اقرأ أيضا