الاتحاد

الاقتصادي

أبوظبي تشارك في المؤتمر العالمي لمستخدمي «إزري»

أبوظبي (الاتحاد) - يشارك وفد من حكومة أبوظبي في فعاليات المؤتمر العالمي لمستخدمي “إزري ESRI 2011”، الذي تنطلق فعالياته 11 يوليو الجاري في مدينة سان دييجو بولاية كاليفورنيا الأميركية ويستمر 4 أيام.
وينظم المؤتمر معهد بحوث النظم البيئية الدولي تحت شعار “نحو فهم أفضل”.
ويتولى مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات، مسؤولية إدارة أعمال التحضير وتنسيق مشاركات الجهات الحكومية بالمؤتمر، الذي يعتبر الحدث الدولي الأهم في مجال نظم المعلومات الجغرافية، وفرصة للقاء وفود من 100 دولة يمثلون حكومات دول، وصانعي قرار، ورجال أعمال، وعلماء ومحللين ومخططين، فضلاً عن منظمات المجتمع المدني، بهدف تبادل الخبرات، والاطلاع على التكنولوجيا الأحدث في هذه الصناعة، من خلال فعالياته المتنوعة بين حلقات النقاش، وندوات، وورش عمل، واجتماع القادة التنفيذيين، والمعرض المصاحب الذي يضم أحدث التقنيات الجيومكانية.
ويتكون الوفد المشارك في المؤتمر من 50 مشاركاً، من بينهم رؤساء ومديرو دوائر، واختصاصيون في الجيومكانية، يمثلون 17 جهة حكومية، كما ترعى حكومة أبوظبي المعرض المصاحب للمؤتمر الذي يضم أجنحة لنخبة الدول المتقدمة في هذا المجال، ستعرض أحدث تكنولوجيات البيانات المكانية.
ومن الجهات الحكومية بالإمارة التي سيتم تكريمها في دورة هذا العام، دائرتا النقل، والشؤون البلدية، تقديراً لجهودهما الجيومكانية المتميزة، وستتنوع المشاركات بفعاليات المؤتمر في حضور الجلسة الافتتاحية، وندوة المديرين التنفيذيين، فضلاً عن ورش العمل، والدورات التدريبية ذات العلاقة، الهادفة إلى الارتقاء بالكفاءات والقدرات التقنية.
وتشارك أيضاً في المؤتمر كل من: هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، دائرة الشؤون البلدية، بلدية أبوظبي، بلدية العين، مجلس أبوظبي للتعليم، مجلس أبوظبي التخطيط العمراني، الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات، هيئة البيئة - أبوظبي، مركز أبوظبي للأنظمة ألإلكترونية والمعلومات، هيئة أبوظبي للسياحة، شركة أبوظبي للمطارات، وزارة الداخلية، دائرة النقل بأبوظبي، جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية، هيئة مياه وكهرباء أبوظبي، شركة أبوظبي التجاري للعقارات، وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية.
يذكر أن حكومة أبوظبي كانت الضيف المميز في دورة العام الماضي من المؤتمر، وتم تكريمها بمنحها “جائزة إحداث الفارق” المرموقة دولياً، تقديراً لجهودها المتميزة في تطبيق برامج حديثة بشفافية في مجالات البيانات والمعلومات الجغرافية في الدوائر الحكومية، وإنشاء بنية تحتية حديثة تتسم بالكفاءة للحكومة الإلكترونية، ومخصصة لخدمة جميع المواطنين في أبوظبي.
واختار المؤتمر الإمارة للمشاركة في مشروع “19.20.21”، الذي تعتمد فكرته على “19 مدينة في العالم، عدد سكانها 20 مليون نسمة، في القرن الـ21”، وهو مبادرة لتجميع وتحليل تأثير النمو السكاني على التخطيط الحضري والاقتصادي، ولا يزال في مرحلة الإطلاق الأولى، وعلى الرغم من أن عدد سكان الإمارة لا يصل إلى 20 مليون نسمة، إلا أنه نظراً للتقدم الذي حققته في قطاع نظم المعلومات الجغرافية، وتبنيها في عملية اتخاذ القرار، وقع الاختيار على مدينتي أبوظبي ومدينة نيويورك/ منهاتن لمقارنة مؤشرات الأداء في المدينتين والاستفادة من تأثير النمو السكاني على التطور الحضري فيهما.
ويقيم “معهد بحوث النظم البيئية الدولي - إزري” العديد من المؤتمرات السنوية في مواقع متفرقة من العالم من أشهرها المؤتمر الدولي لمستخدمي برامج إزري ESRI International ser Conference والذي يقام كل سنة مند 14 عاماً في مدينة سان دييجو في ولاية كاليفورنيا، كما يقيم مؤتمرات سنوية لتطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في تخصصات معينة مثل مؤتمرات للمطورين، والتعليم، وتطبيقات نظم المعلومات الجغرافية في مجال الغاز والكهرباء، ومجال الهندسة والمساحة/ والصحة والنفط.

اقرأ أيضا

"الفجيرة البترولية".. منارة للطاقة على طريق الحرير الجديد