الاتحاد

الرياضي

على أبسطة أبوظبي جراند سلام للجو جيتسو في ريو.. 36 دولة تشارك الإمارات احتفالات «يوم العَلَم»

جولة ريو حققت نجاحات كبيرة على كل المستويات (وام)

جولة ريو حققت نجاحات كبيرة على كل المستويات (وام)

ريو دي جانيرو (وام)

اختتمت أمس الأول، منافسات الجولة الرابعة من النسخة الخامسة لبطولة أبوظبي جراند سلام للجو جيتسو التي أقيمت في صالة كاريوكا أرينا بالقرية الأولمبية في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، بمشاركة 1425 لاعباً ولاعبة من مختلف قارات العالم، وجاء المشهد الختامي استثنائياً، حيث شهدت منافسات اليوم الأخير، وفي تمام الحادية عشرة صباحاً، توقفت المنافسات على كل الأبسطة، واصطفت بعثة الإمارات كلها وارتفع علم الدولة شامخاً، للاحتفال بيوم العلم، بحضور 36 دولة من مختلف قارات العالم، ومع عزف السلام الوطني، وترديد كلمات النشيد الوطني الإماراتي، وقفت كل جماهير البرازيل في المدرجات، تقديراً لهذا العلم، حيث تميز الحدث باعتباره الوحيد الذي احتفلت به 36 دولة.
وحضر احتفالية يوم العلم، إبراهيم العلوي قنصل عام الدولة في البرازيل، ويوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الجو جيتسو رئيس وفد الدولة، وطارق البحري مدير جولات أبوظبي جراند سلام للجو جيتسو، وخالد الجنيبي رئيس وفد أكاديمية أي أف إن تي، وعبيد مفتاح المحرزي رئيس شركة الألعاب المصاحبة في نادي الوحدة، ولاعبو الإمارات المشاركون في البطولة، حيث كانت تلك المناسبة شاهدة على حب وتقدير كل دول العالم للإمارات ومكانتها الرائدة في نشر الخير والتسامح وتبني المبادرات الإنسانية بكل القارات.
أما عن منافسات اليوم الختامي الذي تم تخصيصه للحزام الأسود، فقد شهد حضوراً جماهيرياً لافتاً ألهب المنافسات، واستمرت 9 ساعات كاملة أبدع فيها 415 لاعباً ولاعبة من حاملي الحزام الأسود في الصراع والتحدي، وأظهروا فنون القتال المختلفة مع الكثير من قيم تلك الرياضة النبيلة.
ومع إسدال الستار على المنافسات، تصدرت البرازيل الترتيب العام للبطولة، وحلت الإمارات في المركز الثاني، والأرجنتين ثالثاً، والولايات المتحدة الأميركية رابعاً، والسعودية في المركز الخامس، والسويد سادساً، وبولندا سابعاً، وأستراليا في المركز الثامن، فيما حلت فرنسا في المركز التاسع.
وبرزت المفاجآت، حيث هزمت البرازيلية بيانكا باسيلو صاحبة المركز الثالث في بطولة «ملكة البساط» مواطنتها الفائزة باللقب لويزا مونتيرو بالاستسلام في المباراة النهائية، لتتوج باسيلو بالميدالية الذهبية في وزن 62 كجم، وفي المنافسات نفسها، نجحت اللاعبة البرازيلية مايسا باستوش التي خرجت من الدور التمهيدي في منافسات ملكة البساط في الفوز بذهبية وزن 49 كجم، بعد نزالات قوية عكست مهاراتها وقوتها ومنحتها 200 نقطة في التصنيف السنوي العالمي.
وفي منافسات الرجال، حلق البرازيلي تشارليز سانتوس الذي تعرض هو الآخر للخسارة في منافسات «ملك البساط»، بالميدالية الذهبية في وزنه، فيما غاب عن منافسات اليوم الأخير كل من جاكسون سوزا ملك البساط في الوزن الثقيل، ووصيفه جواو لا روشا، وملك البساط في الوزن المتوسط ايزاك براز، نظراً لإجهادهم جميعاً في نزالات ملك البساط التي سبقت اليوم الأخير بيوم واحد واستنفدت كل طاقاتهم.

البطران: الحضور الجماهيري والاهتمام الإعلامي أبرز المكاسب
أكد يوسف البطران، أن البطولة حققت كل أهدافها، ونجحت جماهيرياً وإعلامياً وفنياً وتحكيمياً وتنظيمياً وتسويقياً، وقال: «أكثر ما لفت انتباهي، هو تفاعل الجماهير التي ملأت المدرجات مع النزالات، وتشجيعهم الجنوني من أول لحظة»، مشيراً إلى أنه لمس بنفسه مشاعر الفرح والسعادة في عيون كل المشاركين في تلك المنصة المبهرة التي صنعتها لهم الإمارات، في قلعة من قلاع الجو جيتسو.
وقال البطران: شعرت بالفخر والاعتزاز، عندما وقف كل اللاعبين، ووقفت الجماهير التي ملأت الصالة، لعزف السلام الوطني، والاحتفال بيوم العلم، مضيفاً: «البطولة حققت العديد من المكاسب في آن واحد، فقد واصلت نجاحاتها الفنية لتبلور مكانتها كأقوى وأفضل وأغلى بطولات العالم بنظام الجولات، في الوقت نفسه الذي قدمت فيه الجديد بهذه النسخة، وهو بطولة «ملكة البساط»، واعتبر تفاعل الإعلام البرازيلي مع الحدث، أحد أكبر المكاسب، حيث حضرت أكثر من قناة تلفزيونية برازيلية وعدد كبير من الإعلاميين المتخصصين في السوشيال ميديا، وأفردت كبرى الصحف مساحات كبيرة لتغطية الحدث، وعلى رأسها صحيفة جلوبو.

ماتوس: النجاح يضعنا أمام تحديات كبيرة
أكد وولتر ماتوس، رئيس الاتحاد البرازيلي للجو جيتسو، أن جولة نوفمبر 2019 لن تنسى من الذاكرة، وأنها تحملهم مسؤولية كبيرة للتفكير في تقديم الجديد بالجولة المقبلة، مشيراً إلى أن هناك العديد من المؤشرات التي تجعل منها جولة استثنائية بكل معاني الكلمة، أولها عدد لاعبي ولاعبات الحزام الأسود المسجلين والذي تجاوز الـ 400 لاعب ولاعبة، والإقبال الكبير على التسجيل من مختلف الفئات مع الوصول للرقم 1425 رغم إغلاق باب التسجيل قبل المنافسات بعشرة أيام تقريباً.
وقال ماتوس: «رغم أننا ننظم البطولات في البرازيل منذ عشرات السنين إلا أنني لم أجد حضوراً ولا تفاعلاً جماهيرياً مع الحدث بهذا الشكل الذي وجدته في كاريوكا أرينا هذا العام»، وتوجه بالشكر إلى الإمارات واتحاد الجو جيتسو على تحويل الأحلام إلى حقيقة، من خلال هذه البطولة ومختلف البطولات الكبرى التي ينظمها الاتحاد الإماراتي حول العالم.

اقرأ أيضا

فيفا يعين فينجر مديراً لتطوير كرة القدم العالمية