صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

الهند تحقق قفزة تاريخية في سهولة ممارسة الأعمال

عامل هندي في مصنع للنسيج بنيودلهي (أرشيفية)

عامل هندي في مصنع للنسيج بنيودلهي (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)

قفزت الهند إلى المركز 100 في تصنيف البنك الدولي للدول من حيث سهولة ممارسة أنشطة الأعمال، وذلك للمرة الأولى في تقرير البنك لعام 2018، متقدمة نحو 30 مركزاً، مدفوعة بإصلاحات في الحصول على الائتمان وإمدادات الكهرباء وحماية مستثمري الأقلية.
وقال معالي ناريندرا مودي، رئيس وزراء الهند، خلال تغريدات عدة على موقع تويتر، بمناسبة هذا التقرير: «إنها قفزة تاريخية في سهولة ممارسة الأعمال في الهند»، مضيفاً: «إن ذلك حدث نتاج عن دفعات إصلاحية شاملة ومتعددة». وأوضح «مودي» أن الهند تسترشد بـشعار الإصلاح «الأداء والتحول»، قائلاً: «عازمون على زيادة تحسين تصنيفنا، وتوسيع نطاق النمو الاقتصادي».
وصنف التقرير، الذي يستند إلى بيانات من العاصمة نيودلهي والمركز التجاري مومباي، الهند بين أفضل «عشرة اقتصادات من حيث تحسين بيئة الأعمال هذا العام»، حيث حققت الهند أداء أفضل في ثمانية من بين عشرة مؤشرات للأعمال.
وقالت أنيتا ديكسون، نائب رئيس البنك الدولي لجنوب آسيا للصحفيين في نيودلهي: «نتيجة اليوم إشارة شديدة الوضوح من الهند إلى بقية العالم بأن البلاد ليست فقط مستعدة ومنفتحة على الأعمال، كما كانت لعقود كثيرة، ولكنها تنافس حالياً كمكان مفضل لممارسة الأعمال عالمياً».
وقالت ديسكون: «بدء النشاط التجاري هو الآن أسرع»، مضيفة: «إن الهند عززت النفاذ إلى نظام الائتمان، وسهلت الحصول على تراخيص البناء».
وصنف تقرير البنك الدولي، الذي يغطي الفترة من الثاني من يونيو حزيران من العام الماضي إلى الأول من يونيو من العام الحالي، الهند في صدارة دول جنوب آسيا.