الاتحاد

الرئيسية

استراتيجية أدنوك

 محمد بن زايد يترأس اجتماع المجلس الأعلى للبترول  (تصوير حمد الكعبي)

محمد بن زايد يترأس اجتماع المجلس الأعلى للبترول (تصوير حمد الكعبي)

نجاحات الإمارات في قطاع النفط والغاز تستند إلى ثقافة مؤسسية قائمة على الأداء المتميز، والاعتماد على الكوادر البشرية المواطنة، من أصحاب الكفاءات المتخصصة، انطلاقاً من رؤية القيادة الحكيمة التي توجّه دائماً بتسخير الإمكانيات كافة في خدمة الإنسان، والارتقاء بالبشر، باعتبارهم الضمانة الأكثر أهمية في مسار تعزيز مكانة الدولة وتقدمها.
وبإعلان الإمارات عن اكتشافات ضخمة جديدة في قطاع النفط والغاز، نقلتها إلى المركز السادس عالمياً من حيث حجم الاحتياطيات، وإطلاقها آلية تسعير جديدة لخام مربان عن طريق تداول العقود المستقبلية، يعلو شأن دولتنا في القطاعات الاقتصادية والمالية والتنموية، ليس محلياً فحسب، وإنما على المستوى العالمي أيضاً.
تلك النجاحات تتواصل، باعتماد استراتيجية أدنوك الجديدة في البيع المباشر للمشتقات البترولية، في خطوة هدفها تلبية متطلبات تحقيق سياسة التنمية المستدامة، عبر زيادة القيمة المُضافة في مراحل سلسلة الإنتاج، وهو أمر مهم لزيادة الربحية وجدوى الاستثمار.
الإمارات الآن، تقف على أعتاب مرحلة تاريخية جديدة، تتعزز فيها مكانتها كأحد أهم أركان الثقة في سوق النفط العالمي، وتتحول خلالها من منتج تقليدي للنفط والغاز إلى قوة رئيسة تلعب دوراً حاسماً في تعزيز الثقة والاستقرار في أسواق الطاقة العالمية.

 "الاتحاد"

اقرأ أيضا

رئيس الدولة يصدر مرسوماً بتشكيل أعضاء المجلس الوطني الاتحادي