الاتحاد

الإمارات

إصابة 6 عمال بإنهاك حراري بأم القيوين

حملات توعية بعدة لغات للحد من إصابة العمال بالإنهاك الحراري (من المصدر)

حملات توعية بعدة لغات للحد من إصابة العمال بالإنهاك الحراري (من المصدر)

سعيد هلال (أم القيوين) - استقبل قسم الطوارئ بمستشفى أم القيوين خلال الفترة الماضية 6 أشخاص من جنسيات آسيوية، أصيبوا بإنهاك حراري نتيجة تعرضهم لأشعة الشمس، وتم إسعافهم بالسوائل الوريدية، وإجراء الفحوصات المخبرية لهم للتأكد من مستوى الأملاح في أجسامهم. وأكد سلطان راشد الخرجي مدير منطقة أم القيوين الطبية، أن وزارة الصحة ضمن استراتيجيتها تسعى إلى تكوين شراكة مجتمعية مع مختلف القطاعات في الحملات التوعوية، بهدف زيادة الوعي الصحي لجميع فئات المجتمع.
وأشار إلى أن إدارة منطقة أم القيوين الطبية قامت بتنفيذ حملات توعية خلال الفترة الماضية، ووزعت المنشورات التثقيفية التي تتضمن تقديم الإرشادات والنصائح لفئة العمالة التي تعمل في مواقع مكشوفة وتحت أشعة الشمس، وكذلك تم توعية الحالات التي استقبلها المستشفى، لتجنبهم التعرض للإنهاك الحراري مستقبلاً.
وأضاف أن المنطقة لديها برنامج سنوي لحملات التوعية تنفذه في مختلف مناطق الإمارة من أجل نشر الوعي الصحي وتثقيف أفراد المجتمع، ويتضمن عدة لغات مختلفة منها العربية والإنجليزية والهندية والأردوا، كما أنها تقوم بزيارات ميدانية للعمال في المواقع الإنشائية لتوعيتهم.
وقال الخرجي إن الفريق الطبي بمستشفى أم القيوين يتعامل مع الحالات المصابة بالإنهاك الحراري من خلال إعطائها محاليل وريدية لتعويض السوائل والأملاح.
وأوضح أن المصاب بالإنهاك الحراري يوضع تحت الملاحظة حتى تتحسن حالته، وبعد ذلك يقوم الطاقم الطبي بالمستشفى بتوعية المريض وتثقيفه صحياً بمخاطر العمل في الأماكن المكشوفة وتحت أشعة الشمس، منوهاً بضرورة شرب كميات كبيرة من المياه والعصائر لتعويض ما يفقده الجسم من السوائل، وارتداء الملابس الخفيفة، وتجنب القيام بالأنشطة، التي تؤدي إلى الإجهاد.
من جهة أخرى، أطلقت منطقة أم القيوين الطبية مؤخراً حملة توعية بالإنهاك الحراري في قسم الطوارئ بمستشفى الإمارة، ومركز المنامة هايبرماركت والمنطقة الصناعية، بهدف تثقيف العمال وتوعيتهم بمخاطر الإنهاك الحراري وكيفية الوقاية منه، كما تم إكسابهم المعرفة الصحية بالإسعافات الأولية والإجراءات اللازمة في حالة الإصابة بذلك من خلال التدريب العملي.
كما قامت المنطقة خلال الحملة بتوزيع المرطبات الباردة على العمال، بالإضافة إلى تقديم حقيبة مجهزة بالإسعافات الأولية، ونظارات شمسية وقبعات للوقاية من أشعة الشمس.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: الإمارات الأفضل.. نحبها ونعشقها