الاتحاد

الرياضي

متعة نهائي كأس أوروبا تتحدى قطع الكهرباء في فلسطين

أحمد المشهراوي (القدس) - لم يمنع انقطاع التيار الكهربائي المفروض على أجزاء واسعة من الأراضي الفلسطينية، والتهديدات المستمرة من قبل الاحتلال بمداهمة المدن والاجتياحات العسكرية، الجماهير الفلسطينية من متابعة نهائي كأس أوروبا، الذي حققه المنتخب الإسباني على نظيره الإيطالي.
فقد توجهت غالبية الجماهير إلى المقاهي العامة والمراكز الشبابية والرياضية لمتابعة المباراة، التي انتظروها بشوق لاستبدال عنت الحياة من تضييق وحصار بمتعة الساحرة المستديرة، فيما حرص آخرون على اقتناء مولدات الكهرباء لترقبَ أعينُهم ساعة ونصف من جمال الكرة غابت فيها ضجة هذه المولدات.
الشابة سهام أحمد حرصت على احتلال مقعدها مبكراً بمقهى رنوش بالركن الخاص بالفتيات لتشجع منتخبها الإسباني، وعلقت بالقول: الكرة تعني الحياة، ووجودي هنا مع صديقاتي لتأكيد أن شعبنا يبحث عن الحياة.
روابط مشجعي ناديي ريال مدريد وبرشلونة، فتحت أبوابها أمام الجماهير لتجاوز صعوبــة الحصــول على الكهرباء وسط أجواء من التشجيع وحرية الهتاف ورفع الأعــلام للمنتخــب الإيطــالي، ليعقبَ المباراة احتفــالات الفوز، التي ظلــت حتى ساعات الفجــر، فيما افتتحــت إلى جانــب روابط مشجعيــن أخرى مقارها لاستقــبال المهنئيــن، وتسجيــل عبارات الإعجاب، وســـط تدفـــق الجماهــير، ولســان حالهــا: التحديات تزيدنــا محبة للكرة والحـــياة.

اقرأ أيضا

كاسياس: كريستيانو رونالدو هو الأقرب للفوز بالكرة الذهبية