الاتحاد

الرياضي

سيرجيو يطلب ضم 3 لاعبين مواطنين لتدعيم «الكوماندوز»

سيرجيو يتحدث للاعبين في التدريب الأول (تصوير متوكل مبارك)

سيرجيو يتحدث للاعبين في التدريب الأول (تصوير متوكل مبارك)

علي معالي (دبي) - يكتمل اليوم عقد اللاعبين الأجانب بصفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشعب بوصول الفرنسي ميشيل لارينت الأجنبي الثالث في قائمة الكوماندوز قبل السفر يوم الجمعة المقبل إلى ألمانيا لبداية معسكر الإعداد لخوض الدورة المجمعة المؤهلة إلى دوري المحترفين التي تضم الشعب بجانب الشارقة والظفرة والإمارات والمحدد لها ان تقام في النصف الأول من سبتمبر المقبل.
وكان البرازيلي سيرجيو مدرب الفريق قد التقى بالفريق مساء أمس الأول في أول مراحل قيادته للكوماندوز بعد عودته من الإجازة السنوية، وكان الحضور متميزاً سواء من لاعبي الفريق الذي وصل إلى 26 لاعباً، إضافة إلى إدارة النادي بحرص الدكتور عبدالله ساحوه رئيس مجلس إدارة النادي ومعه عدد كبير من أعضاء مجلس إدارة النادي لمتابعة المران لرفع معنويات اللاعبين في هذه الفترة التي تسبق المعسكر الألماني المهم، والذي يعول عليه الجهاز الفني والإداري كثيراً للرفع من معنويات ومستوى الفريق.
وكان النادي قد تعاقد مع الثنائي البرازيلي رودريجو وكاريكا، ومع وصول الفرنسي ميشيل وانضمامه للتدريبات سيكون الفريق جاهزاً بقوته الأجنبية الثلاثية، وبحسب اللوائح لخوض التدريبات بمنتهى الجدية والقوة.
يذكر أن الفرنسي ميشيل قد لعب في موسم 2008 - 2010 لنادي اتحاد كلباء وفي 2010 - 2011 لنادي دبي، وساهم مؤخراً في عودة السيلية لدوري المحترفين القطري، ليعود مجدداً إلى دورينا من خلال بوابة الشعب، وهو من اللاعبين أصحاب المستويات الجيدة.
وطلب المدرب البرازيلي سيرجيو من لجنة التعاقدات بالنادي ضرورة التعاقد مع 3 لاعبين مواطنين آخرين في مركزي الوسط والهجوم لتدعيم قوة الكوماندوز بشكل أفضل خاصة مع عدم الاحتياج لعناصر دفاعية بعد التعاقدات التي جرت مؤخراً، ومنها تواجد كاظم علي في قيادة الدفاع والذي يمتلك خبرة كبيرة من خلال تواجده مع فريق دبي لموسمين بدوري المحترفين، ومن قبل عندما كان بصفوف النصر.
وخلال الاجتماع الذي ضم رئيس مجلس إدارة النادي مع المدرب واللاعبين فإن التحديات كانت حاضرة في حديث الجميع في أرض الملعب برغبة الشعب للعودة والتواجد مع الأندية الكبار بدوري المحترفين، وأن الدورة التأهيلية لهذا الغرض يجب أن تكون محطة العودة إلى دوري المحترفين كونها فرصة مميزة جداً، وأن الملعب سيقول كلمته خلال هذه الدورة بأحقية الفريق الذي يستطيع أن يتواجد بالمسابقة الأهم.
وقاد مدرب اللياقة تدريبات الكوماندوز أول أمس وذلك لتأهيل اللاعبين بالشكل المناسب في هذه الفترة خاصة وأن الشعب قد بدأ التدريبات منذ فترة وهناك تفاؤل كبير بين صفوف الفريق في ظل التعاقدات الأخيرة وكذلك سعي الإدارة إلى البحث عن عناصر أخرى تفيدهم في هذه المرحلة بجعل نغمة التفاؤل تتزايد.من جانبه قال ناصر الطلياني مدير الكرة عضو لجنة التعاقدات: سنلعب في المعسكر الألماني الذي يستمر حتى 19 من الشهر الجاري مباراتان، بخلاف التدريبات اليومية بحسب البرنامج الذي وضعه المدرب سيرجيو، وأن عدد اللاعبين في المعسكر سيكون بين 26 إلى 28 لاعباً. وأضاف: ثقتنا كبيرة في مجموعة اللاعبين الحاليين بتحقيق طموحاتنا في الفترة المقبلة.

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية