الاتحاد

الرئيسية

البرادعي: المجتمع الدولي بدأ يفقد صبره


عواصم ـ وكالات الأنباء: أكد مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي أمس أن المجتمع الدولي بدأ يفقد صبره إزاء امتناع إيران عن الرد بسرعة على عرض الحوافز الذي يتعلق ببرنامجها النووي، جاء ذلك عقب إعلان مسؤولين إيرانيين أن بلادهم لن تعطي رداً رسمياً على العرض الدولي خلال محادثاتها مع الاتحاد الأوروبي الثلاثاء المقبل، وأن الاجتماع سيكون لمجرد إزالة الجوانب الغامضة من العرض·
وقال البرادعي خلال زيارته لأنقرة: إن عرض الحوافز يمثل فرصة لتطبيع العلاقات مع إيران، مشدداً في الوقت نفسه على أن الحل العسكري ليس خياراً، وأنه ما زال أمام طهران ما بين خمسة وعشرة أعوام لامتلاك السلاح النووي إذا أرادت ذلك·
في الوقت نفسه، انضمت روسيا إلى صف الدول الكبرى التي تطالب إيران برد سريع على عرض الحوافز الذي يتعلق بالبرنامج النووي، وطالب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إيران أمس برد أسرع، دون أن يتزحزح عن موقفه الرافض للعقوبات· وأكد ما سبق أن طالبت به الإدارة الأميركية من ''أن الانتظار بشكل مفتوح أمر غير بناء''، فيما أعلن البيت الأبيض أنه يتوقع رداً بحلول الثاني عشر من يوليو· وقالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس: إن القوى الكبرى لن تدع إيران تماطل في تقديم ردها على المقترحات التي قدمتها لحل الأزمة النووية·

اقرأ أيضا

لجنة القضاء النيابية: سلوك ترامب يستلزم المساءلة