الاتحاد

الرياضي

«الأولمبي» يدشن معسكر النمسا لـ «لأولمبياد»

من مباراة منتخبنا الأولمبي وشاختار

من مباراة منتخبنا الأولمبي وشاختار

دشن منتخبنا الوطني الأولمبي لكرة القدم المرحلة الثانية من معسكره الخارجي المقام حالياً في مدينة لينز النمساوية والذي سيستمر حتى الحادي والعشرين من الشهر الجاري ضمن تحضيراته للمشاركة في أولمبياد لندن 2012، وأدى منتخبنا أمس أول تدريباته في النمسا تحت قيادة المدير الفني مهدي علي وجهازه المساعد بمشاركة جميع اللاعبين، وهم: إسماعيل مطر وسعود سعيد وراشد عيسى وخالد عيسى وخميس إسماعيل وعلي مبخوت وعلي خصيف وعلي العامري وحبيب الفردان وسعد سرور وعبدالعزيز هيكل إسماعيل الحمادي وأحمد خليل وعبدالعزيز صنقور وعمر عبدالرحمن ومحمد أحمد غريب وداوود سليمان وعامر عبدالرحمن ومحمد فوزي وحبوش صالح وأحمد علي ومحمد جابر وحمدان الكمالي. وفضل الجهاز الفني أن تكون الوحدة التدريبية الأولى عبارة عن جري حول الملعب وفك العضلات؛ نظراً للمشوار الذي عاناه اللاعبون في الرحلة من جنيف إل ى ميونيخ ومنها إلى ليلنز عبر الحافلة.
ومن المقرر أن يخوض منتخبنا، خلال معسكر النمسا، 5 مباريات ودية الأولى يوم غدٍ أمام أحد الفرق النمساوية والثانية أمام منتخب الجابون يوم الأحد المقبل والثالثة أمام منتخب رومانيا الأولمبي يوم 11 يوليو، فيما يواجه منتخب هندوراس يوم 16 يوليو على أن يختتم مبارياته الودية بمواجهة منتخب نيوزيلندا يوم 19، وكان الجهاز الفني قام باختيار هذه المنتخبات كونها ستكون حاضرة ومشاركة في أولمبياد لندن مثل الجابون ونيوزيلندا وهندوراس بالإضافة إلى أن كل منتخب يمثل طريقة لعب مشابهة تقريباً للمنتخبات التي سيواجهها منتخبنا في مجموعته والتي تضم بريطانيا العظمى والأوروجواي والسنغال، كما أن مثل هذه المباريات ستمنح لاعبي منتخبنا المزيد من الثقة والاحتكاك.
وكان منتخبنا اختتم المرحلة الأولى والتي أقيمت بمدينة كرانس مونتانا بسويسرا الأحد الماضي بعد أن قضى الفريق بمونتانا أسبوعين كاملين خاض خلالهما مجموعة من التدريبات اليومية على فترتين صباحية ومسائية، بالإضافة إلى أدائه مباراتين وديتين الأولى أمام فريق اف سي سيون السويسري كسبها بنتيجة هدف دون مقابل بتوقيع إسماعيل الحمادي والثانية أمام فريق شاختار دونيتسك الأوكراني خسرها بنتيجة هدفين كقابل أربعة أهداف وأرز هدفي الأبيض إسماعيل مطر وأحمد خليل.
وكان مدرب منتخبنا مهدي علي خاض المباراتين بتشكيلتين مختلفتين، حيث لعب مباراة سيون بتشكيلة ضمت على خصيف وحمدان الكمالي ومحمد أحمد وعبدالعزيز صنقور وعبدالعزيز هيكل وعامر عبدالرحمن ومحمد فوزي وإسماعيل الحمادي وعمر عبدالرحمن وأحمد علي وأحمد خليل، فيما ضمت تشكيلة مباراة شاختار علي خصيف وعلي العامري وسعد سرور وعبدالعزيز هيكل وعبدالعزيز صنقور وعامر عبدالرحمن ومحمد فوزي وإسماعيل الحمادي وحبوش صالح وإسماعيل مطر وأحمد خليل بالإضافة إلى التبديلات الكثيرة التي أجريت خلال المباراتين بهدف منح الفرصة أمام أكبر عدد ممكن من اللاعبين للوقوف على جاهزيتهم البدنية خاصة أنهم أكملوا أسبوعين فقط من التدريبات.

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» ينعش الأمل بـ«السابعة»