الاتحاد

الإمارات

حاكم الشارقة يشهد فعاليات المؤتمر الإماراتي الألماني للطب وطب الأسنان

سلطان القاسمي لدى حضوره فعاليات المؤتمر  (من المصدر)

سلطان القاسمي لدى حضوره فعاليات المؤتمر (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة، صباح أمس، انطلاق فعاليات المؤتمر الإماراتي الألماني السابع للطب وطب الأسنان بمجمع الكليات الطبية والعلوم الصحية في جامعة الشارقة.
ويستعرض المؤتمر أهم القضايا في المجالات الطبية والصحية وأحدث الممارسات والتقنيات والأجهزة والأساليب العلاجية المتطورة في الطب وطب الأسنان، إلى جانب التركيز على أهم الأمراض التي تواجه المجتمع الإماراتي من خلال مناقشة البحوث في تلك الأمراض بين 40 باحثاً من أطباء وعلماء من جامعة الشارقة والإمارات ومن الجانب الألماني.
واستهلت مجريات انطلاق فعاليات المؤتمر بالسلام الوطني وتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ليلقي بعدها الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، كلمة ثمن فيها رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة لفعاليات المؤتمر الإماراتي الألماني للطب وطب الأسنان، مشيراً إلى أن عقد المؤتمر وللسنة السابعة على التوالي، هو محصلة طبيعية للمكانة التي باتت عليها إمارة الشارقة على اختلاف مدنها ومناطقها المختلفة في ميادين الخدمات والرعاية الطبية والصحية المتقدمة، والتي بلغت حصولها على الاعتماد من قبل منظمة الصحة العالمية كأول مدينة صحية في المنطقة، بعد أن استوفت كافة المعايير والاشتراطات الصحية الجديدة المتعلقة بالمدن الصحية.
ولفت مدير جامعة الشارقة إلى أن ما طرحه الخبراء العالميون من خلال هذا المؤتمر في دوراته السابقة من محاور علمية في ميادين الطب والعلوم الصحية ذات الأبعاد العلمية والعملية العالمية خير دليل على المكانة التي آلت إليها إمارة الشارقة والدولة عموماً في كفالة صحة أبناء المجتمع بشتى شرائحه في مواجهة الأمراض ولاسيما المعقدة منها.
وألقت البروفسورة غابريال غلسون كيزباك، رئيسة جامعة لوبيك الألمانية كلمة ثمنت فيها العلاقة والتعاون التي تجمع بين جامعة الشارقة وجامعة لوبيك الألمانية، مشيرة إلى أن كلا من المؤسستين لديه تركيز قوي على علوم الحياة وعلى العلوم الأساسية القوية التي تدعم برنامج الطب السريري.
وأعربت في كلمتها عن شكرها لصاحب السمو حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة، على دعمه واهتمامه بخدمة التعليم والارتقاء بالطب وعلومه.
كما كانت للبروفسور هانز روبرت متلمان، وزير التعليم والعلوم والثقافة الألماني الأسبق كلمة عبر فيها سعادته باهتمام صاحب السمو حاكم الشارقة بإنشاء جامعة تحظى بتقدير عالمي بإنجازاتها العلمية إلى جانب اهتمامها بتدريب الأطباء والممرضين.
ويشارك 50 من طلبة الدراسات العليا وطلبة الطب وطب الأسنان في تقديم أبحاثهم العلمية على مدار يومين، ويقدم المؤتمر العديد من المحاضرات وورش العمل حول: أمراض السرطان، والالتهابات، وأمراض المناعة، والقلب، وجراحة المنظار، والجراحة العظمية والعصبية، وفي مجال طب الأسنان سيتم عقد محاضرات حول التأهيل الوظيفي والجمالي للوجه والفكين، بجانب ورش عمل حول زراعة الأسنان.
ثم دعي صاحب السمو حاكم الشارقة للتفضل بتكريم المتحدثين ورعاة المؤتمر والشخصيات التي ساهمت في تطور الرعاية الطبية في الدولة، ومنهم الدكتورة زليخة داوود، وتسلم سموه درعاً تذكارية من رئيسة جامعة لوبيك الألمانية.
وافتتح صاحب السمو رئيس جامعة الشارقة المعرض العلمي المصاحب للمؤتمر، حيث تفقد سموه أرجاء المعرض مستمعاً لشرح حول المشاريع البحثية المعروضة من طلبة الدراسات العليا بالجامعة، والتي من شأنها الإسهام في تطور المجتمع والارتقاء بالخدمات الطبية.

اقرأ أيضا