الاتحاد

الاقتصادي

طيران الإمارات تضيف 18 طائرة جديدة إلى أسطولها خلال العام الجاري

أحمد بن سعيد آل مكتوم

أحمد بن سعيد آل مكتوم

أعلنت طيران الإمارات عن خطة لزيادة عدد الرحلات المنتظمة عبر شبكة خطوطها بنسبة 14% خلال العام الجاري، كما تضيف الناقلة 18 طائرة ركاب إلى أسطولها، وترفع السعة المقعدية المتاحة بنسبة 14%، وتوفر توسعات الناقلة خلال العام الجاري زيادة 8635 مقعداً جديداً و500 طن من طاقة الشحن إلى أسطول الناقلة·
وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة في بيان صحفي أمس: تتيح الطائرات للناقلة الوطنية فتح خطوط جديدة بالإضافة إلى تعزيز الخدمات على عدد من الخطوط العاملة حالياً، كما سترفع طاقة الشحن بنسبة 17%، وستوفر الزيادة في الرحلات لركاب الشركة خيارات أوسع للسفر أو لمواصلة سفرهم، وأوقات انتظار أقل لمتابعة السفر·
وأضاف سموه: بالرغم من أن عام 2009 لن يكون سهلاً لصناعة الطيران، إلا أن الشركة استعدت بقدر للتعامل مع التحديات، إلا أننا ننظر للأزمة على أنها فرصة أيضاً، فمع زيادة الطاقة المتاحة سيكون 2009 عام تقوية وتعزيز خدماتنا القائمة، لأننا سنطلق خلالها عدداً أقل من الخدمات الجديدة·
وأفاد سموه: سنركز بدلاً من ذلك على تعزيز تواجدنا على الخطوط التي تتميز بارتفاع معدلات الطلب من قبل عملائنا· وسوف نخصص الرحلات الجديدة للأسواق التي نرى فيها فرصاً جيدة للنمو، وخاصة أفريقيا والشرق الأوسط·
ولفت الى أن طيران الإمارات تشغل حالياً أسطولاً مكوناً من 129 طائرة حديثة، وسيرتفع العدد مع ختام السنة المالية الجارية 2008/ 2009 ، التي تنتهي في 31 مارس المقبل، إلى 132 طائرة، بما في ذلك 4 طائرات إيرباص أيه ،380 كما تتسلم الناقلة سبع طائرات اخرى ايه 380 خلال السنة المالية المقبلة 2009/ 2010 والتي تنتهي في 31 مارس ،2010 و10 طائرات بوينج 777- 300 ئي آر وطائرة واحدة بوينج 777- 200 إل آر وطائرة شحن واحدة بوينج ·777
وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد: تعتبر أفريقيا والشرق الأوسط من أسرع الأسواق نمواً لطيران الإمارات، حيث بلغ معدل نمو الحركة إلى أفريقيا 17% وإلى الشرق الأوسط 6% في العام الماضي، وقد أضافت طيران الإمارات رحلة يومية ثانية إلى لاجوس في نيجيريا· وستطلق طيران الإمارات خدمة يومية جديدة إلى ديربان في جنوب أفريقيا اعتباراً من 1 أكتوبر المقبل، باستخدام طائرة إيرباص أيه 330- 200 بطاقة 278 مقعداً، وطاقة شحن قدرها 14 طناً·
وسبق أن أعلنت الشركة الشهر الماضي عن خطة توسعاتها في الشرق الأوسط، ليرتفع عدد المقاعد المتاحة في المنطقة إلى 50 ألفاً من خلال 180 رحلة أسبوعياً، وباشرت زيادة عدد رحلاتها المنتظمة إلى كل من العاصمة الأردنية عمان والرياض وجدة والكويت ودمشق·
وأضافت طيران الإمارات 32 رحلة في الأسبوع إلى خدماتها إلى الهند منذ نوفمبر الماضي، ليصل عدد رحلاتها إلى محطاتها العشر في تلك الدولة حالياً إلى 136 رحلة أسبوعياً·
وأفاد بيان للشركة بانه ومع تواصل انضمام طائرات جديدة إلى الأسطول، فإن خدمتي لوس أنجلوس وسان فرانسيسكو، اللتين أطلقتا في أكتوبر ونوفمبر الماضيين بمعدل 3 رحلات أسبوعياً لكل منهما، ستتحولان إلى يومية اعتباراً من مايو، وستضيف الرحلات الجديدة أكثر من 2000 مقعد أسبوعياً بين الساحل الغربي للولايات المتحدة ودبي، مما يعني زيادة بأكثر من 100% عن المستوى الحالي البالغ 1600 مقعد·
وارتفعت السعة المقعدية إلى أستراليا مع إضافة رحلة يومية ثانية إلى بريسبن وأخرى يومية ثالثة إلى ملبورن، مما وصل بعدد رحلات طيران الإمارات إلى أستراليا منذ 1 فبراير الجاري إلى 63 رحلة في الأسبوع· وسوف تضاف رحلة يومية ثالثة إلى سيدني في وقت لاحق من هذا العام·
وكانت طيران الإمارات قد أصبحت في 1 فبراير الجاري أيضاً أول ناقلة تشغل أول رحلة تجارية إلى أستراليا باستخدام طائرة الإيرباص أيه 380 مع إطلاق خدمة دبي- سيدني- أوكلاند بمعدل 3 رحلات في الأسبوع، وسوف تتحول إلى يومية اعتباراً من 1 مايو المقبل·
كما سيتم استخدام الإيرباص أيه 380 على خطي دبي- سيؤول، ودبي- سنغافورة هذا العام، وستنطلق أول رحلة من دبي إلى مطار إنشون الدولي في سيؤول في نوفمبر المقبل، وإلى مطار سنغافورة في ديسمبر المقبل، وستتم كل من الخدمتين بمعدل 4 رحلات أسبوعياً في البداية·
وأطلقت مؤخراً خدمة يومية ثانية إلى مدينة ميلانو الإيطالية، وزادت خدمة اسطنبول إلى 11 رحلة في الأسبوع، وعززت خدمة لارنكا- مالطا لتصبح يومية، وخدمة نيس إلى خمس رحلات أسبوعياً· وسوف يتم إطلاق خدمة يومية ثانية إلى كل من موسكو وأثينا خلال شهر مارس المقبل· وأوضح سمو الشيخ أحمد بن سعيد، سجلت طيران الإمارات نمواً بنسبة 20% سنوياً على مدى الأعوام الخمسة السابقة، وقد أضفنا خلال العامين الأخيرين وحدهما 11 خدمة جديدة للركاب وثلاثة خطوط شحن، وفي عام ،2007 ومع إطلاق خدمة ساو باولو، أصبحنا أول ناقلة تخدم قارات العالم الست انطلاقاً من مركز رئيسي واحد

اقرأ أيضا

زيادة قوية في النشاط التجاري بدبي