الاتحاد

ثقافة

دائرة الثقافة والسياحة تحتفي بـ«يوم العلم» في أبوظبي والعين

من احتفال لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي (من المصدر)

من احتفال لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

احتفت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي بـ«يوم العَلَم»، الذي يتزامن مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم، حيث قدمت العروض الأدائية والتراثية في منطقة قصر الحصن الثقافية، وفي متحف اللوفر أبوظبي، وفي متحف قصر العين في مدينة العين.
وأكد معالي محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي أن الاحتفاء بمناسبة «يوم العلم» هو تجسيد لمعاني الفخر والكرامة التي يحملها كل إماراتي في قلبه، ولوحة ترسم أجمل صور التعايش وترمز للهوية الوطنية الإماراتية التي توحّد أبناء الوطن.
وقال المبارك: «إنّ علم الإمارات هو رمز وحدتنا، فهو حكاية فخر وإنجاز تتجلى فيها معاني الوفاء والانتماء، وتكشف عن محبة أبناء الوطن لقيادتنا الرشيدة، وعن القيم الإماراتية النبيلة التي نفخر بكوننا تجسيد حي لها أينما كنّا، وهو كذلك المظلة التي تجمعنا تحت رايتها، والتي نفخر برفعها عالياً ليس فقط كل عام، بل كل يوم، احتفاءً بقيم المواطنة».
وأضاف المبارك: «إن هذا اليوم مناسبة نعرب من خلالها عن اعتزازنا بقائدنا وبقيادتنا وبحكام إماراتنا الحبيبة، ودعوة مجددة لنا كإماراتيين للاستمرار في العمل للحفاظ على هذه الراية خفاقة عالية في كل المحافل الدولية، كونها رمزاً لدولة رائدة تحت قيادة عظيمة».
وأشار المبارك إلى أن يوم العلم يؤكد على تلاحم أبناء الوطن واصطفافهم تحت رايته، ليبقى رمزاً لنهضتنا وتسامحنا وتاريخنا العريق وحاضرنا المبهر ومستقبلنا الواعد، قائلاً: «اليوم نعرب عن خالص تقديرنا لكل ما قدمه هذا الوطن المعطاء لنا منذ تأسيس الاتحاد، الذي كان نقطة انطلاق نحو مكانة متميزة للدولة بين الأمم والشعوب».
وبدوره، قال سيف غباش وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: «نرفع اليوم علم الإمارات الذي يُعد رمزاً لحب الوطن وعزة ووحدة أبنائه، ومصدر فخر واعتزاز لنا طالما حيينا.. اليوم نجدد العهد للوطن ولقيادته الرشيدة بأن نفتديه بالأرواح، وأن نبذل الغالي والنفيس ليظل شامخاً بين رايات الأمم».
وأضاف غباش: «هذا اليوم ليس فقط مناسبة وطنية إنما رسالة بالغة المعاني لتعزيز قيم المواطنة في نفس كل إماراتي، فهو فرصة لكل مواطن ومقيم على أرض الإمارات ليستذكروا مسيرة وطن حافلة بالإنجازات والنجاحات، نتفاخر بها أمام شعوب العالم، ونتعهد بتعزيزها والحفاظ عليها، لتستمر مسيرة الوطن نحو العُلا والتقدم والرقي».
وأكد غباش أن «يوم العلم» هو يوم نُجدّد فيه عهد الانتماء إلى إماراتنا الحبيبة، والولاء لقيادتنا الرشيدة، ووعدنا وإخلاصنا بمواصلة العمل من أجل بناء الدولة الأفضل في العالم.

اقرأ أيضا

«الخرطوم للشعر العربي» ينطلق الخميس المقبل