الاتحاد

ثقافة

خولة الملا في جلسة «برلمانيات» بجناح «بحر الثقافة»

خولة الملا

خولة الملا

الشارقة (الاتحاد)

أكدت خولة الملا، رئيسة المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، أن المرأة الإماراتية تبوأت، من خلال دعم القيادة لها، واجتهادها في تحصيل العلم واكتساب الخبرة، أفضل المناصب وأعلاها، وأخذت دورها الحقيقي في تنمية المجتمع التي جاءت بعد نجاحات عدة لابنة الإمارات حتى قبل الاتحاد، حيث كانت لها مساهمة في العمل السياسي، وصناعة القرار، والتأثير في مساره.
جاء ذلك، خلال جلسة حوارية، بعنوان «برلمانيات»، استضافها معرض الشارقة الدولي للكتاب بدورته الـ38، ونظمتها مؤسسة «بحر الثقافة»، ناقشت العمل البرلماني من وجهة نظر المرأة الإماراتية، واستعرضت خلالها خولة الملا، تجربتها كأول امرأة تترأس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة.
وقالت خولة الملا: «هذا النجاح للمرأة الإماراتية لم يتحقق من فراغ، بل جاء نتيجة الدعم والسياسات والتشريعات التي سنها الدستور الإماراتي الذي لم يفرّق بين المرأة والرجل، وراعى طبيعة المرأة، وحفظ خصوصيتها، مثالاً على ذلك عدم عملها بالأعمال الشاقة، فلا يوجد دستور في العالم حفظ هذه الخصوصية كما فعلت دولة الإمارات التي أهدت لها حقوقها منذ فجر الاتحاد».
وأضافت الملا أن تكريمها «كأول رئيس للمجلس الاستشاري، في الفصل التشريعي التاسع، يعكس اهتمام القيادة بالمرأة، وثقة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بقدرات المرأة، لتتبوأ مكانتها على رأس السلطة التشريعية والرقابية».
ونوهت الملا بأن بيئة دولة الإمارات العربية المتحدة تحفز المرأة على العطاء، وذلك نتيجة دعم القيادة التي جعلتها تأخذ مكانتها في المراكز القيادية.

اقرأ أيضا