الاتحاد

الرياضي

الإيطاليون دمروا السيناريو الألماني قبل ركلات الترجيح


أحبط المنتخب الإيطالي كل السيناريوهات الألمانية للمباراة التي جمعت بينهما في الدور نصف النهائي وكان واضحاً مدى إصرار مارشيلو ليبي على حسم المباراة قبل ركلات الترجيح ولذلك غامر والقى بكل أوراقه الهجومية خوفاً من الخسارة أمام المنتخب الألماني الأكثر حظاً في ركلات الترجيح وقال بوفون حارس إيطاليا:'' كان لدينا إصرار كبير على حسم المباراة في الملعب لأننا من المحتمل ان نخسر في ركلات الترجيح''· بينما وصف مارشيلو ليبي مدرب الفريق ركلات الترجيح بإنها غير عادلة مثل ''الروليت الروسي''·

وكان المنتخب الألماني وقبل دقائق قليلة من نهاية الشوط الإضافي الرابع قد بدأ يهيئ نفسه لركلات الترجيح وظهر ذلك واضحاً من تصرف يانس ليمان حارس المرمى الذي خرج من مرماه عندما كانت الكرة في منطقة جزاء إيطاليا واستدعى أحد الأطفال الذي يجمعون الكرات من خلف المرمى وتحدث في أذنه وأسرع الطفل إلى مقاعد البدلاء للمنتخب الألماني وفيما يبدو أنه كان يحمل رسالة للمدرب يورجن كلينسمان وفي لحظات قليلة ترك كلينسمان وذهب إلى اندرياس كوبكه مدرب حراس المرمى وأعطاه ورقة صغيرة حملها الطفل وأسرع بها إلى يانس ليمان حارس المرمى الذي فتح الورقة وقرأها ووضعها في جوربه·
وبعد لحظات قليلة كانت الهجمة مرتدة لإيطاليا ويمرر بيرلو إلى فابيو جروس ليسدد محرزاً الهدف الأول في الدقيقة ،119 وبعد ثوان قليلة يحرز ديل بيرو الهدف الثاني لينتهي الحلم ويفسد الإيطاليون السيناريو الألماني حيث كانت تلك الورقة تحمل قائمة بأسماء لاعبي المنتخب الإيطالي وأمام كل لاعب الزواية التي يسدد فيها أثناء ركلات الترجيح لمساعدة ليمان على تحديد الزاوية التي سيتجه إليها
وكان نفس السيناريو قد تحقق أمام الأرجنتين عندما كتب كوبكه مدرب الحراس ورقة صغيرة مساحتها 9 في 15 سنتيم بها أسماء نجوم الأرجنتين والزاوية التي سيسدد فيها كل لاعب وجاء في هذه الورقة أن ايالا سوف يسدد في الزاوية اليسري وبالفعل سدد وأنقذها ليمان، وأن كامبايسو سيسدد في الزاوية اليسري أيضاً وبالفعل هذا ما حدث وأنقذها ليمان·
ولكن أمام إيطاليا لم يكتمل السيناريو للوصول إلى ركلات الترجيح·
ويقوم كوبكه بدراسة كل فريق سيواجه ألمانيا ومشاهدة العديد من المباريات وركلات الترجيح لمعرفة نقاط قوة كل لاعب والزاوية المفضلة له لمساعدة ليمان لتحديد الزاوية بدلا من الاعتماد على الحظ في إنقاذ الركلات·

اقرأ أيضا

رونالدينيو: ميسي ليس الأفضل في التاريخ بل في عصره