الاتحاد

الرياضي

صحف كولومبيا: «الثعلب» حبس أنفاس «التانجو»

لاعبو كولومبيا يتدربون بمعنويات عالية بعد التعادل مع الأرجنتين (رويترز)

لاعبو كولومبيا يتدربون بمعنويات عالية بعد التعادل مع الأرجنتين (رويترز)

بوجوتا (د ب أ)- سيطر مزيج من الحماس والإحباط على الصحف الكولومبية الصادرة أمس الأول، بعد تعادل المنتخب الكولومبي مع نظيره الأرجنتيني سلبياً.
وضاعف التعادل في هذه المباراة أمام أصحاب الأرض من حماس الصحف الكولومبية إزاء مستقبل فريقها، ولكنه أصيبت في الوقت نفسه ببعض الإحباط لعدم تحقيق الفوز في هذه المباراة، واعتبرت أن فريقها أهدر نقطتين ثمينتين في هذه المباراة.
وأجمعت الصحف الكولومبية على أن منتخب بلادها كان باستطاعته تحقيق الفوز على التانجو الأرجنتيني في هذه المباراة التي أقيمت بمدينة سانتا في، وأسفر أداء المنتخب الكولومبي في هذه المباراة بقيادة مديره الفني هيرنان داريو جوميز عن حالة من الاطمئنان لدى أنصار المنتخب الكولومبي بشأن مستقبل فريقهم فيما تبقى من البطولة وكذلك بشأن مسيرته في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.
وذكرت صحيفة “إل تييمبو” التي تصدر في العاصمة بوجوتا “كولومبيا تصفح عن الأرجنتين” وأوضحت أن افتقاد المنتخب الكولومبي القدرة على استغلال الفرص التي سنحت له أمام المرمى الأرجنتيني منحه أقل مما يستحق في هذه المباراة.
وأشارت الصحيفة أيضا إلى أن صفارات الاستهجان من مشجعي المنتخب الأرجنتيني تجاه لاعبي فريقهم من الأدلة أيضاً على أن الفريق الأرجنتيني لم يكن يستحق نقطة التعادل.
وأضافت “المباراة أكدت أيضاً أنه عندما يهاجم المنتخب الكولومبي يظهر بشكل رائع ولكن المشكلة تكمن في استغلال الفرص وتسجيل الأهداف”.
وفي المقابل أكدت صحيفة “إل اسبيكتادور” التي تصدر في بوجوتا أيضاً أن المنتخب الكولومبي أجاد في كل فنون اللعبة، ولكن افتقاده لإنهاء الهجمة بالشكل السليم وإهدار الفرص أمام المرمى حرمه من إسقاط المنتخب الأرجنتيني.
وأضافت “حارس المرمى سيرخيو روميرو كان الوحيد الذي قدم أداءً جيداً في المنتخب الأرجنتيني الذي فشل تماما أمام المنتخب الكولومبي من الناحية الخططية”.
وذكرت صحيفة “إل كولومبيانو” التي تصدر في مدينة ميديلين أن المدرب جوميز أشار قبل المباراة إلى أنه لا يعرف بالضبط كيف يفرض الرقابة على ليونيل ميسي للحد من خطورته، وكان المدرب محقاً بالفعل لأنه لم يراقب ميسي، وإنما أقصاه من أجواء المباراة تماما.
ووصفت الصحيفة المدرب جوميز بأنه “ثعلب كرة القدم” لأنه حبس أنفاس التانجو الأرجنتيني، وأقصى أفضل لاعبيه من أجواء اللقاء ونجح في تحويل المباراة إلى كابوس مزعج لأصحاب الأرض. وأوضحت صحيفة “إل هيرالدو” التي تصدر في مدينة بارانكيا “كولومبيا كانت تستحق حظا أوفر” لأن منتخبها كان الأفضل في هذه المباراة وكان جديرا بالفوز ولكن اللقاء انتهى بالتعادل السلبي.

اقرأ أيضا

رومينيجه يعلن عن رضاه التام عن سوق الانتقالات