الاتحاد

دنيا

إرجاء رحلة «سولار إمبالس» إلى مدريد «بسبب الرياح»

الرباط (أ ف ب) - بعدما كان مقرراً أن تقلع طائرة "سولار إمبالس" الاختبارية العاملة بالطاقة الشمسية باتجاه مدريد أمس الثلاثاء لتعود إلى النقطة التي انطلقت منها في سويسرا، أُرجئت الرحلة بسبب "الرياح"، حسب ما أعلن الفريق المنظم للرحلة أمس الأول الاثنين.
وكان من المفترض أن تقلع الطائرة أمس الثلاثاء عند الساعة الثامنة صباحاً بتوقيت جرينتش من مطار الرباط سلا لتحط في مطار باراخاس في مدريد اليوم الأربعاء بعد منتصف الليل، بعد 17 أو 18 ساعة من الطيران.
لكن الرحلة قد أرجئت "بسبب الرياح"، وفق ما أعلن الفريق السويسري في مؤتمر صحفي مشترك مع الوكالة المغربية للطاقة الشمسية. ولم يُحدد موعد جديد للرحلة التي تعتمد بشكل كبير على الأحوال الجوية بما أن الطائرة لا تستخدم أي قطرة وقود. وكانت "سولار إمبالس" قد انطلقت في 24 مايو من سويسرا وحطت في 5 يونيو في الرباط بعد توقفها في مدريد. ثم وصلت في 22 يونيو إلى ورزارات في جنوب المغرب، وعادت الجمعة إلى الرباط.
وقد اختيرت ورزازات لتكون مقر أكبر محطة لتوليد الطاقة الشمسية في العالم، على أن تبلغ طاقة المحطة 500 ميجاواط بحلول العام 2015. ومن المفترض أن تنتج المملكة المغربية في نهاية المطاف نحو 4 آلاف ميجاواط من الطاقة المتجددة، نصفها هوائي ونصفها الآخر شمسي. وعند عودة الطائرة إلى سويسرا، تكون قد أنجزت رحلتها الأولى العابرة للقارات بين أوروبا وإفريقيا الشمالية، ما يعتبره الطاقم "تجربة" استعدادية للقيام بجولة حول العالم سنة 2014. والطائرة التي يوازي وزنها وزن سيارة متوسطة الحجم ويساوي باع جناحيها باع طائرة "إيرباص".

اقرأ أيضا