الاتحاد

الرياضي

ويبر يكسب «الحرة الأولى» وماسا بطل الثانية الأمطار

ويبر (أ ب)

ويبر (أ ب)

سيلفرستون (د ب أ) - سجل البرازيلي فيليبي ماسا سائق فريق فيراري الإيطالي أمس أسرع زمن في التجربة الحرة الثانية لسباق الجائزة الكبرى البريطاني، الذي يقام غداً على مضمار “سيلفرستون” ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا-1، وسجل ماسا دقيقة واحدة و967ر49 ثانية وسط ظروف طقس صعبة وهطول الأمطار على المضمار، متفوقاً بفارق 777ر0 ثانية على نيكو روزبرج سائق مرسيدس و428ر1 ثانية على كاموي كوباياشي سائق ساوبر. وكان الأسترالي مارك ويبر، سائق ريد بول، قد حقق الزمن الأسرع في التجربة الحرة الأولى جرت وسط أمطار غزيرة.
وجاء الألماني سيباستيان فيتل سائق ريد بول حامل لقب بطولة العالم ومتصدر الترتيب العام لفئة السائقين، في المركز الثالث عشر خلال التجربة الأولى، وحل فرناندو الونسو سائق فيراري في المركز السابع، فيما جاء لويس هاميلتون سائق مكلارين في المركز الثامن، وجاء السائق الآخر لمكلارين جنسون باتون في المركز الخامس عشر.
وأنهى ويبر، الفائز بلقب سباق جائزة بريطانيا الكبرى العام الماضي، التجربة في دقيقة واحدة و603ر46 ثانية، متفوقاً بفارق 660ر0 ثانية أمام الألماني مايكل شوماخر سائق مرسيدس، الفائز بلقب بطولة العالم سبع مرات.
وجاء روبنس باريكيللو سائق ويليامز في المركز الثالث، يليه سيرجيو بيريز سائق ساوبر في المركز الرابع، ثم فيليبي ماسا سائق فيراري في المركز الخامس، ونيكو روزبرج سائق مرسيدس في المركز السادس.

اقرأ أيضا

«اليمامة مليح» بطلة كأس الوثبة ستاليونز في العين