الاتحاد

دنيا

«زفاف العام» يجمع بين بدينة وكفيف

زاربروكن (د ب أ) - بعض قصص الزواج تخفي خلفها معاناة طويلة أو معجزات لم يكن يعتقد البعض أنها من الممكن أن تتحقق. وفي ألمانيا، اختارت وسائل الإعلام زفاف توبياس وجنيفر ميتنبولر ليكون "زفاف العام".
والغريب في هذا الزفاف والذي جعله "زفاف العام" هو أن العروس (23 سنة) تعاني من داء الفيل ويصل وزنها إلى 194 كيلوجراما، ولم تكن تعتقد أنها ستجد فارس أحلامها الذي يمكن أن يحرك مشاعرها. لكنها التقت جنيفر بتوبياس (22 سنة) الكفيف قبل أربعة أعوام، والذي عرض عليها الزواج.
وقال العريس في تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية واسعة الانتشار أمس "عرفت من البداية أني سأتزوجها. ووزنها لا يهمني على الإطلاق".

اقرأ أيضا