الاتحاد

عربي ودولي

بوش: القاعدة مازالت قادرة على القتل في ضوء هجومها على أبوغريب


واشنطن - وكالات الأنباء: أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش مساء أمس الأول ان العملية الانتحارية ضد سجن ابو غريب بالقرب من بغداد والتي تبنتها 'القاعدة' بزعامة الزرقاوي، هي دليل على ان هذا التنظيم الارهابي 'لا يزال قادرا على ممارسة أعمال القتل'· وقال ان العملية الانتحارية التي استهدفت مساء السبت الماضي ابوغريب 'هي دليل على انهم لا يزالون قادرين على ممارسة أعمال القتل'· وأضاف بوش 'اننا نتعقبهم·· وما هو مهم أيضا هو ان المواطنين العراقيين يتعقبونهم حاليا'· وأوضح 'يجب ان يعلم الأميركيون ان لنا حلفاء كثيرون من أجل افشال هؤلاء الأشخاص المتمردين وهؤلاء الحلفاء هم المواطنون العراقيون'· من جانبها اعلنت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس مساء أمس الأول ان السفير الأميركي الحالي في افغانستان زلماي خليل زاده سيعين سفيرا للولايات المتحدة في العراق· وقالت رايس للصحافيين 'أود ان أعلن عن نية الرئيس تعيين السفير زلماي خليل زاده سفيرا في العراق'· وسيخلف خليل زاده الذي يجب ان يوافق مجلس الشيوخ الأميركي على تعيينه، السفير جون نيغروبونتي الذي شغل هذا المنصب لمدة تسعة أشهر قبل ان يعين في فبراير الماضي مديرا لجهاز الاستخبارات الوطنية الذي سيشرف على وكالات الاستخبارات الأميركية·
ولعب خليل زاده وهو من أصل أفغاني ويبلغ من العمر 54 عاما، دورا مهما في السياسة الخارجية التي انتهجها الرئيس جورج بوش بمساهمته في وضع هيكليات الحكومة الافغانية برئاسة حامد قرضاي·
وكونه على معرفة تامة بالوضع العراقي فقد تم تعيينه موفدا خاصا للولايات المتحدة لدى 'العراقيين الاحرار' قبل الاجتياح الأميركي للعراق في مارس ·2003

اقرأ أيضا

داعش يتبنى هجوماً على الجيش النيجري قتل فيه العشرات