الاتحاد

الملحق الرياضي

صقر القاسمي: «الحوكمة» ثمار اتفاقية الشارقة مع اتحاد الكرة

لقطة جماعية للمشاركين في ختام دورة الحوكمة بالشارقة (تصوير: متوكل مبارك)

لقطة جماعية للمشاركين في ختام دورة الحوكمة بالشارقة (تصوير: متوكل مبارك)

أسامة أحمد (الشارقة)
كرم الشيخ صقر بن محمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة الرياضي، بنادي الشارقة للشطرنج مساء أمس الأول، 24 منتسباً من الأندية المختلفة بالإمارة، في ختام دورة حوكمة أندية كرة القدم، التي نظمها المجلس، بالتعاون مع أكاديمية اتحاد الكرة، ضمن برنامج تمكين القيادات الرياضية، الذي يقيمه المجلس، وحاضر فيها بول مكنيكولاس مدير المخاطر والحوكمة بنادي إيفرتون، والخبير في الدوري الإنجليزي، وجميس تاكر المدير التنفيذي لأكاديمية ريل ويرد والخبير، في الدوري الانجليزي، بحضور الشيخ سعود المعلا، رئيس نادي الشارقة للشطرنج، وعيسى هلال الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، والدكتور خالد عبدالله مدير أكاديمية اتحاد الكرة.
ووجه الشيخ صقر بن محمد القاسمي الشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة، على دعمهم للرياضة والرياضيين بـ «الإمارة الباسمة».
وأشار إلى أن دورة الحوكمة، أولى ثمار اتفاقية مجلس الشارقة الرياضي، مع أكاديمية اتحاد الكرة، في إطار دعم وتعزيز مسيرة المجلس، نحو تمكين الشباب والكوادر العاملة بأندية الشارقة، مثمناً إقبال المشاركين للاطلاع على التجربة المهمة، في كيفية المعاملة مع الحوكمة، ما يصب في مصلحة التطوير، لتحقيق ما يصبو إليه الجميع، وفق النهج المرسوم.
من جانبه، وصف عيسى هلال، الدورة بالنوعية التي تواكب النقلة التي حدثت في كرة القدم، من أجل تحقيق أهداف مجلس الشارقة الرياضي، الذي يحرص على تمكين القيادات، لنقل المعرفة إلى الأجيال المختلفة، من أجل تعزيز ثقافة الحوكمة، والتي من خلالها يتم الصرف بالطريقة الصحيحة.
وأشار هلال إلى أن مجلس الشارقة الرياضي يسعى لصنع قيادات شابة، والعمل على تطبيق نظام الحوكمة في جميع أندية الإمارة لتحقيق الأهداف المرسومة.
وأثنى هلال على تفاعل المشاركين في ورش العمل المختلفة، لدراسة العديد من التجارب في كرة القدم، خصوصاً أن المجلس يعمل بعد كل دورة على تقييمها، والذي يسعى لاستقطاب الكوادر الإدارية وتطويرها في مجال الرياضة وتعزيز ثقافة الحب غير المشروط، لأن الرياضة تعد بكل المقاييس وسيلة سريعة لبلوغ المناصب. وقال: إن الموازنة المخصصة تعتبر أكبر دافع، حتى يرسم كل منتسب لها صورة طيبة عن لعبته في «الإمارة الباسمة» لتحقيق النجاح الذي يصبو إليه الجميع، خصوصاً أن دورنا يتمثل في نقلة نوعية للوصول إلى الأهداف المنشودة.
من ناحيته، أكد سعيد بوزنجال عضو شركة الشارقة لكرة القدم، مشرف الفريق، والذي شارك في الدورة أنها عززت ثقافة المشاركين وزيادة المعرفة لمواكبة الاحتراف، خصوصاً في وجود محاضرين لهما خبرتهما في مجال الحوكمة، واللذين نقلا تجارب واقعية إلى الدارسين، لمعرفة كيفية الأنظمة والقوانين التي تطبق بنادي إيفرتون.

اقرأ أيضا