عواصم (وكالات) شهد قسم شرطة بحي الميدان في دمشق أمس، انفجاراً نتج من تفجير حزام ناسف من بعد كانت ترتديه طفلة، وفقاً لما أعلنه الإعلام المقرب من النظام. وقالت صحيفة «الوطن» على صفحتها على موقع فيسبوك «طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات دخلت إلى قسم حي الميدان مرتدية حزاماً ناسفاً ليتم تفجيره عن بعد ما أسفر عن وقوع إصابات». وأضافت أن الطفلة طلبت التوجه إلى الحمام حيث تم تفجير الحزام فأصيب 3 شرطيين.