الاتحاد

الاقتصادي

هيتاشي بلانت : الإمارات·· ساحة تحد لإنجاز المشاريع الضخمة



دبي- محمود الحضري:

وقعت مجموعة أي تي ايه ومجموعة عبدالله الغرير اتفاقاً للشراكة مع شركة هيتاشي بلانت تكنولوجيس اليابانية، يتم بمقتضاها افتتاح أول فرع للشركة اليابانية في الإمارات، بهدف تسويق منتجاتها في أسواق الدولة والانطلاق لأسواق أخرى، وتحقيق قيمة مضافة في القطاع التنموي بالدولة· وقال مساهارو سوميكاوا، الرئيس التنفيذي لهيتاشي في مؤتمر صحفي أمس: لاشك أن الإمارات وحركة النمو في أبوظبي ودبي تحظى باهتمام كبار الشركات العالمية حيث أصبحت ساحة تحد لإنجاز أهم وأضخم المشاريع الضخمة المعمارية والبنى التحتية·
وأضاف: تشهد المنطقة مؤخرا إقبالاً كبيراً خاصة من الشركات اليابانية المشهورة بتقنياتها العالمية والتزامها بمواعيد إنجاز مشاريعها وبمقاييس جودتها العالية· ومشاركة في زيادة النمو وتحقيق الرؤى التي تتطلع الدولة وبقية دول الخليج لتحقيقها، قامت شركة هيتاشي بلانت تكنولوجيس اليابانية بإنشاء فرع في دبي لتساهم بخبراتها العالمية في إنجاز المشاريع الضخمة في المنطقة وخاصة الإمارات، موضحاً أن دبي ستكون البداية لدخول بقية الأسواق واقتناص الفرص المتنامية بشكل كبير·
وكشف مساهارو سوميكاوا عن أن البداية للعمل في سوق الإمارات جيدة جدا، حيث تم إبرام عدة عقود رئيسية منها عقد مع شركة إعمار العقارية بقيمة مليار درهم لتنفيذ مرافق أساسية في برج دبي تتعلق بمجال الكهربائيات والتكييف، وسيتم الانتهاء منه في نوفمبر ،2007 كما تم التوقيع على عقد مع مركز دبي للسلع المتعددة بقيمة 145 مليون درهم، لتنفيذ أعمال مماثلة في برج الألماس ومن المقرر إنجازه في سبتمبر ،2007 إضافة لاتفاق آخر مع شركة نخيل العقارية، لتوفير الأعمال الهندسية في (مشروع قطار في جزيرة النخلة جميرا) الذي سيتم الانتهاء منه في يناير ،2009 لترتفع قيمة تلك العقود إلى نحو 1,5 مليار درهم·
وأفاد بأن شركة هيتاشي بلانت تكنولوجيس نتاج واحدة من أكبر عمليات الاندماج في العالم خلال أبريل من العام الحالي حيث اندمجت أربع شركات يابانية، تشمل شركات هيتاشي بلانت للأعمال الهندسية، وهيتاشي كيدن كوجيو، وهيتاشي الصناعية، وهيتاشي ليمتد للأنظمة الصناعية·
وقال مساهارو سوميكاوا: أسفر هذا الاندماج عن تشكل شركة برأس مال 12 مليار ين ياباني (3,2 مليار دولار) بمجالات عديدة وخبرات عالية وتحت اسم واحد هيتاشي بلانت تكنولوجيس والتي تعود بداياتها إلى عام 1929 بدءً من صناعة وبيع أجهزة صناعة الثلج والتبريد للتطور وتصبح شركة معروفة بأرجاء العالم بخبراتها في إنجاز المشاريع والمجالات الصناعية والهندسية وتقديمها الحلول الكاملة لمشاريع البنى التحتية ومحطات وأنظمة معالجة المياه وإنتاج وحدات صناعية ومحطات توليد الطاقة المائية بالإضافة لتصنيع خطوط إنتاجية للصناعات الالكترونية الحديثة وأنظمة النقل والرافعات ومصانع إنتاج المواد الغذائية والكيميائية والدوائية، وأنظمة التكييف، ومحطات توليد الطاقة·
وأضاف: تطلع الشركة الآن للتوسع في مشاريعها الخارجية وترفع قيمة مبيعاتها من 545 مليون دولار حالياً لتصبح 900 مليون دولار في العام 2010 وذلك باستخدام خبراتها في إنجاز المشروعات وقدراتها في المجالات الصناعية والهندسية·
وقال مساهارو: تتوجه شركة هيتاشي بلانت تكنولوجيس في الفترة الراهنة إلى أسواق شرق آسيا والسوق الصينية مع اهتمام منطقة الخليج العربي حيث بدأت نشاطها بتعهد أعمال تمديد وتركيب المعدات الكهروميانيكية والكهربائية والصحية وأضاف: تتطلع شركة هيتاشي بلانت تكنولوجيس للتوسع في أسواق الإمارات وبقية دول التعاون عن طريق فرعها في إمارة دبي إلى الدخول بمشاريع أخرى كمشاريع محطات وأنظمة معالجة المياه ومشاريع محطات نقل الطاقة الكهربائية ومحطات الضخ ومشاريع أخرى، مع السعي بشكل رئيسي لتحقيق كافة المتطلبات التي تلبي رغبة زبائنها·
من جانبه، قال عيسى الغرير نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة عبدالله الغرير: لقد افتتحت هيتاشي بلانت تكنولوجيس اليابانية فرعها الاقليمي في دبي مساء أمس الأول في إطار شراكة مع مجموعة إي تي إيه ومجموعة شركات عبدالله الغرير، وتتفاوض حالياً لتنفيذ عمليات في بقية دول المنطقة مشيراً الى انها تختص بمجالات الطاقة والغاز والكهرباء، كما ان الشركة الجديدة تعتزم التوسع في مختلف دول المنطقة انطلاقاً من دبي وستشمل مشروعات في تركمانستان وتركيا وإيران وقطر والهند ودول أخرى·
وأشار الى الفرص المتاحة أمام المستثمرين في ظل النهضة التى تشهدها الإمارات والازدهار الذي تعيشه دبي حالياً حتى باتت محط أنظار العالم، موضحاً أننا بحاجة الى الشركات الدولية التي تستطيع أن تقدم الحلول الجوهرية بإمكانيات ومصادر كبيرة في مجالات البحث والهندسة والصناعة والانشاءات·

اقرأ أيضا

التضخم يرتفع 0.5% في أبوظبي