الاتحاد

الاقتصادي

امباور ترفع استثماراتها إلى 9 مليارات درهم خلال 5 سنوات




دبي - حسين الحمادي:

كشفت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي ''إمباور'' التابعة لشركة دبي القابضة، عن خطط لزيادة حجم استثماراتها في مجال تبريد المناطق بدبي لتصل إلى 9 مليارات درهم خلال السنوات الخمس القادمة، في الوقت الذي تبلغ فيه استثماراتها الحالية حوالي ملياري درهم·
وستصل طاقة التبريد التي ستوفرها (امباور) لـ 7 من أكبر وأهم المشاريع العقارية والسياحية والمالية في دبي إلى أكثر من 927 ألف طن تبريد خلال السنوات المقبلة حيث وقعت عقوداً بشأنها، إلى جانب الطاقة التي ستستخدمها في مشاريع أخرى من خلال توسع أعمالها بالإمارة، فيما كشفت الشركة أيضاً عن خطط لدخول أسواق خارج دولة الإمارات تشمل دولاً مجاورة مثل عمان وقطر والبحرين·
وقال احمد محمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لـ (امباور) لـ (الاتحاد): إن المؤسسة تسعى إلى تقديم خدمات مميزة وتضمن المحافظة على الطاقة في نفس الوقت من خلال المشاريع التي حصلت على حق تزويدها بالخدمات التي تشمل مشاريع عقارية كبرى في دبي أبرزها جميرا بيتش ريزيدنس ومركز دبي المالي العالمي ومدينة دبي الطبية ومشروع الخليج التجاري ومشروع سيتي اوف اريبيا والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي·
وأشار خلال مؤتمر صحافي عقد صباح أمس للإعلان عن تطورات أعمال المؤسسة ومشاريعها إلى أن المؤسسة تهدف لتسليط الضوء على قضية الحفاظ على الطاقة في ظل التحديات الناشئة عن ارتفاع مستويات النمو حيث إنه مع مواصلة دبي لمسيرة التنمية والتطوير، فإن الحاجة إلى مصادر جديدة للطاقة ستزداد، خاصة وأن التوقعات المستقبلية تشير إلى استمرار وتيرة النمو بمستويات عالية·
وأضاف: تحتاج مواجهة تحديات الطاقة في دبي إلى اعتماد استراتيجية للحفاظ على الطاقة يتم تطبيقها على مختلف المستويات· ونحن في إمباور نؤمن بأن الحل يكمن في اعتماد توجهين رئيسيين، تطوير أنظمة ومنتجات فعالة للطاقة، ونشر وتعزيز ثقافة الحفاظ على الطاقة، والتي ماتزال لا تحظى بالاهتمام المطلوب، ولا يتم التعامل معها كقضية حيوية وهامة للغاية·
وتعمل إمباور، التي تم تأسيسها كمشروع مشترك بين هيئة كهرباء ومياه دبي والمنطقة الحرة للتكنولوجيا والإعلام، على توفير أنظمة وخدمات فعالة في مجال الطاقة في دبي ومختلف أنحاء المنطقة، تمتاز بأنها عالية الوثوقية وصديقة للبيئة· كما تعتمد المؤسسة على بنية تحتية حديثة لخدمات التبريد تساعد على خفض النفقات وتقليص المساحة المستخدمة لأنظمة التبريد، وتوفر في نفس الوقت خدمات طاقة فعالة وحيوية·
ووقعت إمباور عقوداً مع كبرى المشاريع التجارية والترفيهية والسكنية لتزويدها بخدمات التبريد من ضمنها جميرا بيتش ريزيدنس لتوفير 60 ألف طن تبريد على أن ينجز المشروع في أغسطس المقبل، ومدينة دبي الطبية التي ستحتاج إلى 56 ألف طن تبريد ومن المتوقع أن يتم الإنجاز في ابريل ،2007 كما وقعت عقداً لتزويد حوالي 250 برجاً ضمن مشروع الخليج التجاري بطاقة 350 ألف طن تبريد ويتوقع اتمام الانجاز في يوليو ،2011 بالإضافة الى مركز دبي المالي العالمي لتوفير 90 ألف طن تبريد على أن ينجز في يونيو ،2007 كما وقعت عقداً مع مشروع سيتي اوف اريبيا لتوفير 120 ألف طن تبريد والانجاز في يوليو ،2008 الى جانب المنطقة العالمية للانتاج الإعلامي والذي ستوفر إمباور فيه 140 ألف طن تبريد مع انجاز المشروع في يوليو ،2010 الى جانب منطقة دبي الحرة للتكنولوجيا والإعلام·
وأضاف أحمد بن شعفار: تستنفذ خدمات التكييف 75% من حجم استهلاك الطاقة الكهربائية الذي يبلغ حالياً 4500 ميجا واط، ومن هنا تأتي أهمية الدور الذي تقوم به إمباور في توفير أنظمة تبريد فعالة تساهم في تقليص استهلاك الطاقة·
ومع استمرار المؤسسة بالقيام بهذا الدور فإنها تعمل أيضاً على خط مواز يقوم على نشر الوعي حول حجم الضرر الذي ينشــــأ عن عمــــــليات الهدر في الطاقة، كما ستسعى إلى تعزيز التواصل مع المستهلكين بهدف توعيتهم حول بعض العادات والتصرفات اليومية التي يمكن من خلال الامتناع عنها توفير المزيد من الطاقة·

اقرأ أيضا

«أسهم أرامكو» تقفز %10 في أول أيام تداولها