الاتحاد

الرئيسية

المصريون يحتشدون في "جمعة الثورة أولا"

توافد الالاف من ابناء الشعب المصري على ميدان التحرير وسط القاهرة منذ الصباح الباكر اليوم الجمعة للمشاركة في مظاهرة مليونية اطلق عليها البعض "جمعة التطهير والقصاص" والبعض الاخر "جمعة الشهداء" وآخرون "جمعة المصير" ثم "جمعة الاصرار" و"جمعة الفقرا أولا"، ولكن يبدو ان الجميع قد اتفقوا انها ستكون "جمعة الثورة أولا".

يرفع المتظاهرون مئات اللافتات كتب على بعضها "كل المجد للشهداء ولا مجد لاحد غيرهم"، "الإضراب مشروع مشروع.. ضد الفقر وضد الجوع"، "إقالة أبو حديد (وزير الزراعة المصري) من أجل غذاء بدون مبيدات مسرطنة".

يطالب المتظاهرون بمحاكمة علنية وعاجلة للرئيس السابق حسني مبارك ورموز عهده، وتطهير جهاز الشرطة، ووضع حد أدنى للاجور لايقل عن 1200 جنيه مصري.

نظم المعتصمون منذ أول أمس الأربعاء حلقات نقاشية حول "قتلة الثوار" المستمرين في مناصبهم ولم يتعرضوا لاي نوع من انواع المحاسبة او العقاب، وقد ارتفعت المطالبات بفصل جميع رجال رؤساء الوزراء السابقين، عاطف عبيد وأحمد نظيف وأحمد شفيق من حكومة عصام شرف الحالية.

كما يطالب المتظاهرون بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين وكافة السياسيين المعتقلين منذ ثورة 25 يناير وتكريم أهالى الشهداء، ماديا ومعنويا. وضع شباب جمعية "نظيفة يابلدي" بوضع سلات قمامة في كافة ارجاء الميدان للمحافظة على النظافة.

يرى كثيرون ان هذه الجمعة قد وحدت مواقف العديد من القوى السياسية والأحزاب التي أجمعت علي المشاركة فيها، ففي تحرك مفاجئ قررت جماعة الإخوان المسلمين امس الاول الاربعاء فقط المشاركة بعدما كانت اعلنت انها لن تشارك, وكذلك تشارك الجماعة السلفية. وأعلنت حركة شباب6 إبريل عن حالة الطوارئ في صفوف أعضائها منذ فجر الأربعاء استعدادا لتلك الجمعة.

اقرأ أيضا

جحود الفاشلين