الاتحاد

عربي ودولي

العراق يشجع الحل السياسي

بغداد (د ب أ)- جدد رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي أمس موقف بلاده بانتهاج سياسة الحياد تجاه الأوضاع في سوريا من دون الانحياز إلى أي طرف. وقال المالكي، خلال استقباله عدداً من الإعلاميين والمثقفين العراقيين، :”لدينا اصرار على أن ينتهج العراق سياسة متوازنة مبنية على عدم التدخل في شؤون الدول الأخرى”. وأضاف :”انتهجنا سياسة حيادية تجاه الأوضاع في سورية وما زلنا متمسكين بهذه السياسة التي ترفض الانحياز إلى طرف معين بهذه الأزمة ضد آخر”. وتابع :”رفضنا عبور الأسلحة أو الأفراد من أراضينا أو أجوائنا سواء للنظام أو للمعارضة وشجعنا الحوار والحل السياسي المبني على إرادة السوريين”.

اقرأ أيضا

خطف سبعة بحارة في هجوم على سفينة قبالة غينيا الاستوائية