الاتحاد

الإمارات

بريد الإمارات يقدم خدمة الحصول على رخص القيادة الدولية

دبي- عبدالله النعيمي:

عزز بريد الامارات جهوده مع حملة نادي السيارات والسياحة للتصدي لبيع رخص القيادة الدولية المزيقة، التي يمكن ان تؤدي الى تعقيدات جدية للسائقين عند قيادتهم سيارات في الدول الاجنبية وذلك من خلال فتح باب تقديم معاملات الحصول على رخص القيادة الدولية عبر افرع البريد المنتشرة في الدولة والبالغ عددها 82 فرعا·
وقال سعادة عبدالله الدبوس مدير عام بريد الإمارات، خلال الاجتماع الذي عقد صباح امس بالمقر الرئيسي للبريد بحضور محمد بن سليم: إن الهدف من خدمة فتح باب قبول معاملات الراغبين في الحصول على الرخصة الدولية عبر البريد هو الارتقاء بمستوى الخدمات التي يقدمها بريد الإمارات لعملائه وفق أعلى معايير الجودة والتمييز، في سوق تعمل به الكثير من الشركات والمؤسسات في المجال البريدي وفي أجواء مبنية على التنافس الحر لتقديم الأفضل خاصة وان الحصول على رخص القيادة الدولية كان في الماضي يتم من اماكن محددة مما شكل عائقا امام المتقدمين·
واضاف: من خلال تواجدنا في كافة مناطق الدولة عبر 82 فرعا لبريد الامارات سيصبح سهلا على الراغبين في الحصول على رخصة القيادة الدولية التقدم للحصول عليها أينما كانوا، وليس محصورا في أماكن محددة، لافتا الى ان النادي وبريد الامارات حددا بدء توفر رخص القيادة الدولية التي يصدرها حصرياً نادي السيارات والسياحة للامارات العربية المتحدة، من تاريخ العاشر من يونيو الجاري في 82 فرعا لبريد الامارات منتشرة في كافة انحاء الدولة· في الوقت نفسه، سيطلق بريد الامارات حملة توعية رئيسية بمشاركة رمز رياضة السيارات العربية محمد بن سليم رئيس نادي السيارات والسياحة للامارات العربية المتحدة، الذي يسعى لوضع حد للتجارة غير الشرعية لرخص القيادة الدولية المزيفة· وستضم الحملة لافتات تعلق في فروع بريد الامارات، بالاضافة الى اعلانات على الطرق في كافة انحاء الدولة تحمل صورة محمد بن سليم بطل الشرق الاوسط للراليات 14 مرة· من جهته اثنى محمد بن سليم على جهود بريد الامارات لمشاركته في طرح الحملة الترويجية التي من شأنها تعزيز الاهداف الرامية للقضاء على ظاهرة الاتجار برخص القيادة الدولية المزيفة، موضحا ان الحملة تشكل اختباراً تجارياً، مشيرا الى ان السائقين الذين يشترون رخص قيادة دولية مزيفة ويستخدمونها في الدول الاجنبية يعرضون انفسهم لمشاكل كثيرة اذا ما تعرضوا لحادث، وفي الواقع فان عدم حيازتهم لرخص قيادة دولية أصلية يبطل آلياً تأمين سياراتهم ويمكن ان يكلفهم ذلك غالياً·

اقرأ أيضا

آليات جديدة لتحقيق «رؤية عجمان 2021»