الاتحاد

عربي ودولي

روسيا وأوروبا تدعوان إيران لقبول الحوافز


عواصم-وكالات الأنباء:أعلن الاتحاد الأوروبي أمس ان الوقت ينفد امام موافقة إيران التي أصرت على موقفها،على الدخول في مفاوضات بشأن حوافز تشجعها على الحد من انشطتها النووية والا تعرضت لعقوبات·فيما طالبت روسيا طهران بقبول العرض الأوروبي، وأكدت الصين أن الملف الإيراني يدخل مرحلة صعبة·
وقال دبلوماسيون في الاتحاد الاوروبي أمس''نحن نتوقع إنه بعد تحليل وثيقتنا سيكون لاريجاني قادرا على الرد على المقترحات''· وأضاف الدبلوماسي ''إذا كان رد إيران ايجابيا سوف يمكن خلق الظروف التي تمكن من بدء المفاوضات''·
وقال امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي لاريجاني ان بلاده لن ترد على عرض الدول الكبرى قبل السادس من اغسطس المقبل·واكد ان طهران غير ملزمة باعطاء رد نهائي على حزمة المقترحات الغربية خلال اجتماعه مع الممثل الاعلى للسياسة الخارجية فى الاتحاد الاوروبى خافيير سولانا اليوم· وقال لاريجانى ان المفاوضات مع الاوروبيين ستعقد الاربعاء لكنها بداية للمحادثات ولن يكون رد طهران النهائى على المقترحات جاهزا قبل السادس من اغسطس مؤكدا ان تعليق تخصيب اليورانيوم الذى تطالب به بعض الدول الغربية ليس اقتراحا منطقيا·
وقال علي حسيني طاش وهو رئيس الشؤون الاستراتيجية بالمجلس الأعلى للامن القومي في إيران إن''التعليق غير مطروح''، وأضاف''لا ننوي الرد خلال اجتماع الخامس من يوليو كما لا يتوقع نظراؤنا إجابة أيضا·''
وقالت كريستينا جالاتش المتحدثة باسم سولانا ''بانه حان الوقت لان يعطي لاريجاني الرد الرسمي لايران'' لكنها اقرت انه على الارجح سيأتي بتساؤلات·
وقالت جالاتش ''نحن بحاجة الى ان نصغي بعناية لما يقوله لاريجاني· ولا نستبعد ان يطرحوا بعض الاسئلة·'' وعن قمة مجموعة الثماني الصناعية الكبرى التي تعقد في 15 يوليو في مدينة سان بطرسبرج الروسية قالت جالاتش ''كلما كان هناك وضوح كلما كان هذا أفضل لمجموعة الثماني·''
وحث رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إيران أمس على العودة إلى مائدة المفاوضات لتسوية مشكلة طموحاتها النووية ''بأسرع ما يمكن''· وقال أمام لجنة برلمانية إنه لا توجد مهلة نهائية بالنسبة لعرض العودة إلى المحادثات مع المجتمع الدولي بما في ذلك الولايات المتحدة· وأضاف ''نريد ردا بأسرع ما يمكن''·
من جهته طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من ايران أمس القبول ''باسرع وقت ممكن باقتراح الدول الست'' حول برنامجها النووي والبدء بمحادثات قبل قمة مجموعة الثماني التي ستعقد في سان بطرسبورغ من 15 الى 17 يوليو· وقال بوتين في موسكو ''نحن نرغب بشدة ان يقبل شركاؤنا الايرانيون عرض الدول الست من اجل بدء المفاوضات باسرع ما يمكن''·واضاف ''نرغب ان تبدأ (المفاوضات) قبل القمة في سان بطرسبورغ· ويبدو ان ذلك غير ممكن، ولذلك نريد ان نفهم متى يمكن ان يحدث ذلك''·
ودعت الصين ايران أمس الى الرد في اقرب وقت ممكن لكنها دعت ايضا مجموعة الثماني الى التحلي بالصبر·وقالت جيانج يو المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية إن المواجهة بشأن خطط ايران النووية دخلت مرحلة عصيبة·

اقرأ أيضا

«الكنيست» الإسرائيلي يقر حل نفسه وإجراء انتخابات جديدة