الاتحاد

الرياضي

سيف بن محمد يتفقد مشروع الظفرة للغرف الفندقية

لاعبو الظفرة على أبواب مرحلة جديدة مع ناديهم

لاعبو الظفرة على أبواب مرحلة جديدة مع ناديهم

قام الشيخ سيف بن محمد بن بطي آل حامد رئيس مجلس إدارة نادي الظفرة الرياضي الثقافي، رئيس مجلس إدارة شركة الظفرة الرياضية لكرة القدم بتفقد مشروع (الظفرة للغرف الفندقية) بمقر النادي بمدينة زايد بالمنطقة الغربية.

ويعتبر هذا المشروع الاستثماري أحد المشاريع التي سيتم افتتاحها قريباً بنادي الظفرة بالمنطقة الغربية ويحتوي، على مجموعة من الغرف الفندقية مجهزة على أعلى مستوى لتواكب الطفرة العمرانية والتنموية ولدعم المشاريع المستقبلية التي تشهدها المنطقة الغربية بفضل توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم بالمنطقة الغربية لتطوير المنطقة الغربية بكافة المجالات.
وقد أشاد الشيخ سيف بن محمد بن بطي آل حامد بالجهود الكبيرة التي يبذلها أعضاء مجلس إدارة النادي للنهوض بالنادي ثقافياً ورياضياً واستثمارياً واجتماعياً، مما جعل النادي يلبس حلة زاهية ويحتل مكانة مع كبار الأندية في الدولة، بفضل توجيهات مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي.
أضاف الشيخ سيف بن محمد بن بطي أن مجلس إدارة النادي يطمح لأن يصبح النادي شريكا استراتيجيا في عملية التنمية التي تشهدها المنطقة الغربية، وأن إدارة النادي تسارع الخطى لتنفيذ الاستراتيجية الخماسية، والتي لم يمض منها سوى خمسة أشهر فقط تم فيها طرح العديد من المبادرات التي ترمي لخدمة الإنسان بالمنطقة الغربية وجعله يعيش ويتفاعل مع هذه الخطط مثل دمج رياضات المعاقين داخل النادي وتفعيل دور المرأة بالمنطقة بطرح مبادرة الرياضة النسائية والاهتمام بكبار السن وفتح أبواب النادي لهم ليمارسوا نشاطاتهم، كما زاد النادي من أنشطته بمشاركته في بطولة كرة الصالات، والتي يحقق فيها الفريق حالياً نتائج جيدة بقيادة المدرب المواطن عدنان يوسف.
وأشار إلى أن النادي حالياً يسعى إلى نشر لعبة الشطرنج داخل النادي والمنطقة، وأن كل ذلك يأتي في إطار خطة النادي للتفاعل مع المجتمع المحلي لإيمان أعضاء مجلس الإدارة بأن من واجبهم خدمة الوطن والمنطقة والمواطن، وأن النادي بدأ في تفعيل كل هذه المبادرات وترجمتها على أرض الواقع بقيام البطولة المدرسية الأولى على مستوى مدارس المنطقة بالتعاون مع المنطقة الغربية التعليمية.
على جانب آخر، أشاد حمود حميد المنصوري مدير عام بلدية المنطقة الغربية عضو مجلس إدارة نادي الظفرة بهذا المشروع الكبير، والذي يلبي الخطط الطموحة للمنطقة التي تحتاج إلى مثل هذه المشاريع التي تواكب تطلعات أهل المنطقة، التي تشهد طفرة حضارية كبيرة بفضل توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم بالمنطقة الغربية، مشيدا بما يبذله سموه من جهود للنهوض بالمنطقة، مضيفاً أن نادي الظفرة أصبح في الفترة الأخيرة يمثل شريكاً أصيلاً وداعماً لعمليات التنمية والترويج التي تشهدها المنطقة، ومؤكداً سعادته بأن التنمية لا تنفذها الجهات الحكومية فقط، بل تشارك فيها مؤسسات المجتمع المدني والأندية كل بدوره يدعم ويطور حتى تصل الدولة إلى غاياتها العليا، وهي رفاهية الإنسان وسعادته التي ظل يعمل من أجلها الوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه. ومن جانبه، أعرب أحمد عمران القبيسي عضو مجلس إدارة الظفرة مشرف الفريق الأول لكرة القدم عن بالغ سعادته باكتمال هذا المشروع الاستثماري المميز داخل أروقة النادي، مما يتيح للفريق الأول مستقبلاً، الاستفادة من الإمكانيات المتميزة التي تتوفر به مثل صالة الألعاب الرياضية المجهزة على أعلى مستوى وغرف الساونا والجاكوزي والجيمانزيوم وصالة الاجتماعات وتجهيزات الإنترنت.
وأشاد فارس مكتوم المزروعي عضو مجلس إدارة النادي بالمشروع المميز، وأضاف أن الفندق الذي سيرى النور قريباً هو قطرة من بحر الاستثمارات التي ستظهر في القريب العاجل، وأن لدى مجلس الإدارة العديد من الأهداف الاستراتيجية التي يسعى إلى ترجمتها على أرض الواقع

اقرأ أيضا

ثنائية لخيول الإمارات في افتتاح رويال أسكوت